نزار بركة يختار تدشين “حملة انتخابية” مبكرة من سوق كسبراطا بطنجة
ads980-250 after header


الإشهار 2

نزار بركة يختار تدشين “حملة انتخابية” مبكرة من سوق كسبراطا بطنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

خلقت زيارة قام بها الأمين العام لحزب الاستقلال، نزار بركة، لسوق “كسبراطا” بمدينة طنجة، جلا في الأوساط السياسية، كما أثارت أيضا تساؤلات حول دوافع هذه الخطوة، التي رأى فيها البعض أنها تحرك يندرج في إطار “حملة انتخابية سابقة لأوانها”.

وقام نزار بركة مصحوبا بمجموعة من مناصري حزبه، صباح اليوم السبت، بجولة في مرافق سوق “كسبراطا”، ما طرح تساؤلات حول دواعي هذه الزيارة، في وقت يقول مراقبون، إن الأوضاع في هذا المرفق السوسيواقتصادي، تعرف تحسنا ملحوظا.

ورأى عدد من المتتبعين، أن هذه الزيارة المثيرة للجدل، تعكس رغبة الهيئة السياسية التي يترأسها بركة، في الركوب على الوضع الاجتماعي في المنطقة وكذا الانجازات التي تحققت من خلال التدخلات المسجلة من طرف السلطات المحلية، معتبرين أن الصفة الحزبية لأمين عام حزب الاستقلال، لا تخول له القيام بهذا التحرك.

وحذروا من أن هذه الخطوة، من شانها أن تفتح الباب أمام فاعلين سياسيين للقيام بحملات انتخابية سابقة لأوانها، والركوب على هذا الموضوع واستغلاله في أجندة سياسية ضيقة.

ويتساءل المراقبون، الغاية من هذه الخطوة، في وقت تؤكد مختلف المؤشرات أن الأوضاع داخل السوق، تعرف تحسنا لافتا، بفضل  سلسلة التدخلات التي نفذتها مصالح السلطات المحلية، لتنظيم الأنشطة التجارية، كان آخرها توزيع محلات داخل سوق القرب الذي افتتح مؤخرا.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار