نشطاء مغاربة يطلقون هاشتاغ “لا نريد محمد رمضان في المغرب” لهذه الأسباب
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

نشطاء مغاربة يطلقون هاشتاغ “لا نريد محمد رمضان في المغرب” لهذه الأسباب

إشهار مابين الصورة والمحتوى

أطلق عدد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي، مؤخرا، حملة إفتراضية للتعبير عن رفضهم لاستقبال المغني المصري محمد رمضان، الذي سيحيي حفلة بالمغرب في دجنبر المقبل.


وتداول رواد مواقع التواصل “هاشتاغ” يحمل عبارة لا نريد محمد رمضان في المغرب، والذي أصبح في وقت وجيز في صدارة المواضيع التي تم البحث عنها من طرف مستخدمي هذه المواقع بالمملكة.

وكان مغني المصري قد أعلن مؤخراً عن استعداده لإحياء حفل جديد بمراكش في دجنبر المقبل، حيث نشر على حسابه في إنستغرام فيديو من حفله الماضي في المغرب، وقال إن الحفل الأول حضره 450 ألف شخص، معرباً عن ثقته بأن تكون الحفلة “القادمة مليونية”.

وأرجع بعض المدونين سبب هذه الحملة لموقف سابق اتخذه نشطاء مصريون بخصوص مشاركة المغربي سعد لمجرد في حفل فني بمصر، حيث نشر العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر كانوا قد نشروا “هاشتاغ” مماثلا في “تويتر”، طالبوا عبره بعدم استضافة المطرب المغربي سعد لمجرد في الجمهورية، وذلك بسبب الاتهامات التي طالته في “قضايا اغتصاب”، ما دفع الشركة المنظمة لحفل سعد لمجرد في مصر حينها إلى حذف إعلاناتها في مواقع التواصل الاجتماعي، كما ألغت شركة توزيع التذاكر علامة الشراء من موقعها الإلكتروني.


الإشهار بعد النص

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار