هذه خطة الحكومة لمواجهة ظاهرة ارتفاع أسعار العديد من المواد الاستهلاكية 

إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

هذه خطة الحكومة لمواجهة ظاهرة ارتفاع أسعار العديد من المواد الاستهلاكية 

إشهار مابين الصورة والمحتوى

نبهت وزيرة الاقتصاد والمالية نادية فتاح العلوي، إلى أن أسعار بعض المواد الغذائية الأساسية كانت ستبلغ مستويات أعلى لولا الإجراء الحكومي المتعلق بتعليق الرسوم الجمركية على واردات القمح اللين والصلب، واستمرار تعليق الرسوم الجمركية على القطاني.


وكشفت الوزيرة فتاح العلوي، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، عن جملة من الإجراءات التي اتخذتها الحكومة من أجل مواجهة الارتفاع المهول في أسعار الدقيق.

وقالت فتاح العلوي، “في ما يخص تكوين مخزون كاف من الحبوب والدقيق، مكنت الإجراءات المتخذة من طرف الحكومة على صعيد التزود من السوق الوطنية أو الدولية من توفير مخزون مريح من الحبوب بلغ منتصف شهر دجنبر 2021، 19 مليون قنطار، منه 12 مليون قنطار من القمح اللين، و3 مليون قنطار من القمح الصلب، وهي كمية كافية”.


الإشهار بعد النص

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار