وزارة التوفيق توفد عشرات الائمة والمرشدين إلى بروكسيل لتأطير مغاربة بلجيكا في رمضان
ads980-250 after header


الإشهار 2

وزارة التوفيق توفد عشرات الائمة والمرشدين إلى بروكسيل لتأطير مغاربة بلجيكا في رمضان

إشهار مابين الصورة والمحتوى

حل بالعاصمة البلجيكية، بروكسيل، اليوم الأحد بعثة مغربية تضم 81 مرشدا وإماما مغربيا لتاطير افراد الجالية خلال شهر رمضان.

وسيتولى افراد هذه البعثة، مهمة إمامة الصلاة وإلقاء المحاضرات بمختلف المساجد وأماكن العبادة الإسلامية ببلجيكا خلال شهر رمضان.

وتشرف على هذه البعثة، وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ومؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج، بتنسيق مع تجمع مسلمي بلجيكا.

وقال سفير المغرب لدى بلجيكا، محمد عامر، خلال حفل استقبال أفراد البعثة، ان هؤلاء المرشدين والأئمة يعتبرون سفراء لبلدهم الذي أصبح نموذجا يحتدى في مجال تدبير الشأن الديني القائم على الوسطية والاعتدال.

وأكد عامر، على دور هؤلاء الأئمة والمرشدات في تعميق الروابط بين أفراد الجالية المغربية المقيمة ببلجيكا ووطنهم الأم.

وذكر السفير المغربي، بجهود ومساهمات مغاربة بلجيكا في دعم مسلسل التنمية الشاملة التي تشهدها المملكة.

وفي تصريح صحفي، قال رئيس تجمع مسلمي بلجيكا صالح الشلاوي، إن أعضاء هذه البعثة سيتم توزيعهم على المساجد حسب حاجياتها من أجل إمامة صلوات التراويح وإلقاء المحاضرات.

وأضاف أن برنامج أنشطة البعثة يتضمن مواضيع تتعلق بالنموذج المغربي في التدين من أجل تنوير أفراد الجالية وتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة عن الدين الإسلامي، والتي أصبحت تنتشر بفعل تصاعد الفكر المتطرف في أوروبا.

ويتم تنظيم هذه البعثة سنويا من أجل إحياء ليالي رمضان وتأطير الجالية المغربية ببلجيكا خلال هذا الشهر الفضيل من أجل تحصين الأمن الروحي وتكريس الثوابت التي يمثلها المذهب المالكي والتصوف السني والعقيدة الأشعرية.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار