ads980-250 after header


الإشهار 2

وزارة الثقافة تدرج مسجد ترغة التاريخي بشفشاون كتراث وطني

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

انضاف مسجد “ترغة” التاريخي بإقليم شفشاون، إلى قائمة التراث الوطني، تبعا لقرار صادر عن وزارة الثقافة والاتصال.

ويقع هذا المسجد على مساحة تبلغ 516 مترا مربعا ، بتراب جماعة تزكان بإقليم شفشاون، ويعود تاريخه إلى عهد الدولة الموحدية.

ويأتي تقييد مسجد “ترغة”، ضمن قائمة التراث الوطني ” في إطار السياسة الاستراتيجية لقطاع الثقافة الرامية إلى المحافظة على التراث الوطني وتثمينه، وذلك عبر توفير الحماية القانونية لمجموع المواقع الأثرية و البنايات التاريخية ذات القيمة التراثية “، حسب بلاغ للوزارة الوصية.

وأبرزت الوزارة، أن مسجد ترغة يندرج ضمن المنشآت التي كانت تشكل الحاضرة الإسلامية المندثرة ترغة، الواقعة على شاطئ بني زيات، ستون كلم جنوب شرق مدينة تطوان، و التي لعبت دورا كبيرا خلال الفترة الوسيطية كمرسى للتبادل التجاري والاقتصادي بين منطقة غمارة شمال المغرب وجنوب الأندلس.

وأضافت أن مسجد ترغة، الذي يحتل مساحة تبلغ 516 مترا مربعا، يمثل أحد النماذج العريقة للعمارة الدينية التي تميز البوادي المغربية كما يشهد على ذلك تصميمه الهندسي، حيث تتوزع مرافق المسجد بين قاعة للصلاة، وصحن وصومعة مربعة الشكل وكتاب قرآني وميضأة ومقصورة خاصة بالإمام.

وذكرت الوزارة بأن هذه العملية تأتي تبعا لاستراتيجيتها الرامية إلى رد الاعتبار للتراث الوطني المادي واللامادي والمحافظة عليه وتثمينه، وسعيا منها إلى التعريف به وإبرازه وتثمينه وإدراجه في المنظور التنموي الشامل، وتطبيقا للمواد القانونية ذات الصلة بالمحافظة على المباني التاريخية والمناظر والكتابات المنقوشة والتحف الفنية والعاديات.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا
الإشهار 5