وزير الخارجية الإسباني الجديد عاش بطنجة ودرس بها وتخرج الأول ضمن دفعته
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

وزير الخارجية الإسباني الجديد عاش بطنجة ودرس بها وتخرج الأول ضمن دفعته

إشهار مابين الصورة والمحتوى

كشفت مصادر إعلامية، اليوم الأحد، أن وزير الخارجية الإسباني الجديد الذي تم تعيينه خلفا لأرانشا غونزاليس لايا، عاش بمدينة طنجة خلال شبابه ودرس بها.

وحسب ذات المصادر، فإن خوسي مانويل ألباريس، الذي تم اختياره كويزير للخارجية في حكومة سانشيز، درس ببوسطون بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث حصل على منحة تفوق مكنته من الدراسة لمدة سنة بالمدرسة الأمريكية بطنجة.


وخلال فترة دراسة ألباريس في المدرسة الأمريكية بطنجة، تفوق فيها هي الأخرى ليتخرج الأول على دفعته بإمتياز.

وتدرج ألباريس، البالغ من العمر 49 سنة، في الوظائف السامية بعد تخرجه من قسم دراسات الأعمال بجامعة ديوستو الباسكية، ليشغل مؤخرا منصب السفير الإسباني في باريس (فرنسا).

ويتميز الوزير بنشاطه الملحوظ على مواقع التواصل الاجتماعي منذ أن أصبح سفيرا، إضافة إلى تواجده في وسائل الإعلام الفرنسية والإسبانية.


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار