وفاة الفنان أحمد بادوج جراء مضاعفات صحية ناجمة عن إصابته بكورونا
ads980-250 after header


الإشهار 2

وفاة الفنان أحمد بادوج جراء مضاعفات صحية ناجمة عن إصابته بكورونا

إشهار مابين الصورة والمحتوى

توفي، صباح اليوم السبت بأكادير، الفنان الأمازيغي المحبوب أحمد بادوج، جراء مضاعفات صحية ناجمة عن إصابته بفيروس كورونا.

وعلم لدى أحد أقارب المرحوم، أن الراحل دخل المستشفى بعد وعكة صحية ألمت به، إذ تبين بعد إجرائه للفحوصات الطبية أنه أصيب بفيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أنه ظل يعاني من هذه المضاعفات الصحية إلى أن وافته المنية صباح اليوم السبت.

وازداد الراحل بحي بمدينة أكادير سنة 1950، حيث زاول مجموعة من المهن بعدما اختتم دراسته الثانوية، ومارس رياضة كرة القدم مع فريق حسنية أكادير للشبان خلال موسم 1967-1968.

وفي الجانب الفني، أسس الراحل أول فرقة أمازيغية للمسرح “أمنار ومر”، وذلك بعدما انتقل إلى مدينة إنزكان سنة 1972، وانضم إلى جمعية تيفاوين سنة 1985، التي تألق معها في مجال التمثيل المسرحي وذلك بعدما شارك بأعماله الفنية مع عدة فرق مسرحية.

ومن بين الأعمال الفنية التي شارك فيها الراحل مسرحية “100 مليون” لسنة 1987 ومسرحية “كرة القدم” سنة 1988، وفي سنة 1989 شارك في تصوير أول فيلم أمازيغي بعنوان “تمغازت ن وورغ”، كما شارك الراحل بأدائه المتميز في العديد من الأفلام الناجحة، فضلا عم مزاولته للتأليف والإخراج إلى جانب التمثيل.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار