“بيجيدي طنجة” يدعو أعضاء المجلس الجماعي إلى احترام مواقعهم السياسية
ads980-250 after header


الإشهار 2

“بيجيدي طنجة” يدعو أعضاء المجلس الجماعي إلى احترام مواقعهم السياسية

إشهار مابين الصورة والمحتوى

دافع حزب العدالة والتنمية، عن أداء فريقه بمجلس جماعة طنجة، خلال دورة فبراير الأخيرة التي امتدت أشغالها لما يقارب من ثلاثة أسابيع، داعيا مكونات المجلس الجماعي لاحترام التموقع السياسي الذي ارتضاه كل فاعل لنفسه، وإلى سلوك ممارسة مسؤولة تعتمد الاستقلالية والنزاهة المطلوبتين.

وقال بيان صادر عن الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية، إن خطاب بعض المحسوبين على المعارضة بمجلس مدينة طنجة وصل للحضيض، بالإضافة حجم الضرر الذي لحق بالعمل السياسي ونبله وأدوار المنتخبين في الالتحام بقضايا الساكنة، تاركين بذلك أدوار المنتخب الجماعي الحقيقية جانبا و محاولين استهداف الحزب باستدعاء قضايا لا علاقة لها بشؤون المدينة.

وتحدث البيان الذي وصل جريدة طنجة 24 الإلكترونية نسخة منه عن ” محاولة بئيسة لبعض المحسوبين على جمعيات المجتمع المدني من خلال تجييش عناصر تحمل يافطات جمعوية بشكل مخل عمدت إلى تعطيل عمل المؤسسات المنتخبة أو توظيف بعض الحالات الاجتماعية بملفات تدبيرية في سياق خاطئ وبأسلوب سياسوي ضيق بهدف تحقيق مكاسب سياسية بعيدة عن أدور المجلس المنتخب.”.

بيان الكتابة الإقليمية للحزب الذي يتولى تسيير شؤون جماعة طنجة، طالب الأطراف السياسية المشكلة للمجلس الجماعي بالمساهمة الإيجابية في توفير الأجواء اللائقة في سير أشغاله. محذرا من “الخضوع لأية أجندات قد تستهدف المجلس في وجوده وأهدافه المشروعة”.

.”ودعا “الفاعلين بالمدينة إلى حفظ حق المؤسسات المنتخبهيبة” المجلس الجماعية ومكانتها ورمزيتها في وجدان الساكنة والممثلة لها والمدافعة عن قضاياها الأساسية

وذكر البيان أن الحزب اختار طواعية “تبني مبدأ الإشراك في التدبير الجماعي رغم حصوله على الأغلبية المطلقة في انتخابات 04 شتنبر 2015، ومطالبته الأطراف السياسية المعنية بعملية الاشراك السياسي في التدبير الجماعي بالقيام بنقد ذاتي ومراجعات حقيقية تعيد الاعتبار لمصداقية نفس الاشراك مراعاة لمتطلبات حكامة التدبير الجماعي”.


ads after content
شاهد أيضا