منتخبون في طنجة أمام أيام عصيبة بعد هبوب رياح المحاسبة
ads980-250 after header


الإشهار 2

منتخبون في طنجة أمام أيام عصيبة بعد هبوب رياح المحاسبة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طنجة 24 – متابعة: يواجه عدد من المنتخبين المحليين والموظفين الإداريين، بمختلف المجالس المنتخبة في مدينة طنجة، أياما عصيبة، في الوقت الذي تستعد فيه وزارة الداخلية، عن الإعلان عن لائحة توقيفات جديدة في حق العشرات من المسؤولين، المتورطين في خروقات على عدة مستويات.

وتؤكد مصادر مقربة من العديد من الشخصيات الانتخابية المعروفة في مدينة طنجة، أن هؤلاء يضعون أيديهم على قلوبهم هذه الأيام، لا سيما بعد زيارة قامت بها لجنة تابعة لوزارة الداخلية، إلى ثلاث مقاطعات حضرية بمدينة طنجة، هي بني مكادة، مغوغة، وطنجة المدينة، من أجل التحقيق في خروقات في مجال التعمير.

ومن جانبها، لم تستبعد مصادر أخرى، أن تضم اللائحة المقبلة، عددا مهما من المنتخبين الجماعيين من مدينة طنجة، على إثر تقارير سوداوية بشأن عدة اختلالات في مجال التعمير ومنح الرخص رفعتها اللجنة الوزارية التي زارت مدينة البوغاز الأسبوع الماضي، إلى وزارة الداخلية.

ويتوقع محللون في طنجة، أن تكون مقاطعة بني مكادة، أكثر مناطق المدينة، التي استحوذت المعطيات المرتبطة بها على التقرير السوداوي المذكور، بالنظر إلى أن هذه المقاطعة ، تضم أكبر عدد من بؤر السكن العشوائي، التي تمت إقامتها بناء على رخص غير قانونية، وفي أحيان كبيرة بتغاض من طرف العديد من أعوان ورجال السلطة.

 


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار