هذه حقيقة البريطاني الذي لقي مصرعه قرب الاقامة الملكية بطنجة
ads980-250 after header


الإشهار 2

هذه حقيقة البريطاني الذي لقي مصرعه قرب الاقامة الملكية بطنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طنجة 24 – محمد سعيد أرباط: بعد أسبوع، من مقتل مواطن بريطاني بطنجة جراء سقوط عرضي بغابة الرميلات، على بعد امتار قليلة من الاقامة الملكية، وذلك أثناء مزاولته للرياضة، كشفت وسائل الاعلام البريطانية مؤخرا هوية مواطنها.

وتحدثت وسائل الاعلام البريطانية، وعلى رأسها صحيفة الدايلي تيلغراف، أن المواطن البريطاني الذي لقي مصرعه في طنجة، هو صحافي يعمل لديها، ويدعى تشارلي نورتون، وكان قد حل بطنجة في عطلة اجازة نهاية الاسبوع.

وأضافت الصحيفة، أن تشارلي نورتون، إضافة إلى كونه صحافيا فهو مغامر وراكب دراجات محترف وكاتب، وقد اصدر كتابا حول الشجاعة، وكان قد زار المغرب عدة مرات وشارك في مراطون الرمال بالصحراء المغربية.

وقد خلف رحيله المبكر (يبلغ من العمر 39 سنة) حزنا كبيرا في أوساط معارفه، وقد ترك خلفه زوجة تدعى راغ تبلغ من العمر 36 سنة، وولدين، طفلة وطفلة، لا يتعدى عمرهما 3 سنوات.

وكان الضحية، قد سقط يوم الاثنين 8 يونيو الجاري، من أعلى صخرة  بمنطقة سيدي المصمودي  بغابة الرميلات على بعد أمتار قليلة من مقر الإقامة الملكية بنفس المنطقة . خلال نزهة كان يقوم بها رفقة احد الأشخاص، وكان في حالة سكر طافح، الأمر الذي أدى به إلى  فقدان توازنه وسقوطه من مكان مرتفع  حيث توفي على الفور .


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا