هذه إجراءات لتسهيل حصول طلبة طنجة على بطاقات

مستجدات

  • ...
ads980-250 after header


الإشهار 2

هذه إجراءات لتسهيل حصول طلبة طنجة على بطاقات

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طنجة 24 – متابعة: دخلت الجماعة الحضرية لطنجة، على خط المعاناة التي يشتكي منها الطلبة الجامعيون ومتدربو معاهد التكوين المهني، جراء الاكتظاظ والازدحام الذين يعرقلان إجراءات حصولهم على بطائق الاشتراك الخاصة بالنقل الحضري على متن حافلات شركة “ألزا” الإسبانية.

وحسب مصدر جماعي،  فإنه على إثر سلسلة من الشكايات التي بثها طلبة الكليات والمعاهد التابعة لجامعة عبد الملك السعدي، بخصوص معاناتهم مع إجراءات استخراج بطاقة الاشتراك في خدمات حافلات النقل الحضري، فقد تم عقد اجتماع بين مسؤولي الجماعة الحضرية وإدارة الشركة الإسبانية، حيث تم الاتفاق على مجموعة من الإجراءات التي من شانها أن تحد من هذه معاناة الطلبة والمتدربين.

وتبعا لذلك، فقد تقرر تمديد ساعات العمل بمختلف الشبابيك المعتمدة من طرف شركة “ألزا”، على مدى أيام الأسبوع من الساعة الثامنة صباحا إلى السابعة مساء، فيما تم تخصيص حيز زمني ما بين الثامنة صباحا والخامسة مساء بالنسبة ليوم السبت، كما تم إضافة يوم الأحد إلى جدول أيام الأسبوع التي تشتغل خلالها مصالح الشركة، وذلك خلال الفترة ما بين العاشرة صباحا إلى الخامسة مساء.

وموازاة مع ذلك، تقرر فتح مكاتب تابعة لشركة “ألزا” بكل من مقري مقاطعة طنجة المدينهة وبني مكادة،  ابتداء من يوم الاثنين المقبل، من أجل تسهيل إجراءات الحصول على بطائق الاشتراك للطلبة والمتدربين، وكذا تخفيف الضغط الحاصل على شبابيك الشركة في حي “بوخالف”.

ويبقى التحدي الذي يجب على الجماعة الحضرية لطنجة، تجاوزها، هو حالة الاكتظاظ التي يشتكي منه الطلبة على متن الحافلات، جراء العدد غير الكافغي من العربات التي تؤمن خطوط النقل المدرسي والجامعي، حيث ما زالت الشركة لا توفر سوى 80 حافلة، وهو ما يخلق حالة من الاكتظاظ والازدحام في الخطوط التي تكثر الإقبال عليها، كالخطوط التي تربط مختلف مناطق المدينة بالحي الجامعي.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا