المسألة الدينية بالمغرب في ندوة فكرية بطنجة

إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

المسألة الدينية بالمغرب في ندوة فكرية بطنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

 
 
طنجة 24
 
احتضن فضاء قاعة غرفة التجارة والصناعة والخدمات لولاية طنجة ، مساء يوم الجمعة، فعاليات الندوة الفكرية حول موضوع ” قراءة في تقرير الحالة الدينية في المغرب”.
 
وقد أطر هذه الندوة التي نظمتها جمعية منتدى الأطر بمدينة طنجة، كل من الأستاذ مصطفى الخلفي – مدير المركز المغربي للدراسات والأبحاث المعاصرة، مدير نشر يومية التجديد -، الأستاذ رشيد جرموني – أستاذ الفلسفة، باحث في علم الاجتماع الديني-، الأستاذ عبد الإله المنصوري – باحث مهتم بقضايا الفكر والثقافة، ناشط حقوقي وجمعوي-، الأستاذ محمد مصباح – باحث بالمركز المغربي للدراسات والأبحاث المعاصرة.
 
وتمحوت الندوة حول، حول المسألة الدينية بالمغرب باعتبار الدين من العوامل الجوهرية التي تساهم في حركية المجتمع المغربي منذ قرون، حيث توقف السادة المتدخلون عند تحليل مجموعة من التقارير الدولية في ما يخص هذا الموضوع وبخاصة تقرير الحالة الدينية بالمغرب لسنتي 2007 و2009  .
 


 


الإشهار بعد النص

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار