ads980-250 after header

اجتثاث ممنهج لغابة بوبانة في طنجة أمام اعين المياه والغابات

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – متابعة

 يبدو ان الحرب على البيئة في مدينة طنجة، لا يراد لها ان تتوقف. ففي الوقت الذي يتم صياغة سياسات وقوانين للمحافظة على البيئة، فان الكثير من الايادي تتطاول لتنتهك ما تبقى من المجالات الطبيعية، مثلما يحصل على مستوى غابة “بوبانة”، التي تتعرض الى تدمير ممنهج.

ورصدت جريدة طنجة 24 الالكترونية، خلال جولة لها بالمنطقة، أثار عمليات اجتثاث للاشجار مع ازاحة كميات كبيرة من التربة، مما يضعف من فرص نمو هذه النباتات من جديد، داخل الفضاء الغابوي لمنطقة “بوبانة”.

 في الوقت الذي اكدت فيه مصادر من المنطقة، وجود عمليات اجتثاث للاشجار من مساحات واسعة داخل غابة “بوبانة”، الى جانب نقل كميات من الاتربة على متن شاحنات نحو وجهات غير معروفة، امام اعين مصالح المديرية الجهوية للمياه والغابات ومكافحة التصحر.

 ولم يتسنى للجريدة، الحصول عى تعقيب من طرف مصالح مديرية المياه والغابات، رغم محاولتها الاتصال بعدد من المسؤولين والمصادر الكفيلة بتوضيح المعطى.

 ومن شأن هذا الوضع، ان يضع الجهات المسؤولة، على رأسها مديرية المياه والغابات ومكافحة التصحر والسلطات المحلية ومجلس المدينة، في مواجهة مع الرأي العام، الذي طالما اعتبر ان سياسة الاجهاز على المعالم الطبيعية يعاكس توجهات الدولة المغربية بشان قضايا المناخ والبيئة.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4

أضف تعليق

avatar
500
الإشهار 5