ads980-250 after header

سلطات تطوان تمنح نساء قرويات سوقا نموذجيا للمنتوجات المجالية

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – متابعة

 اصبح بامكان النساء القرويات باقليم تطوان، الاستفادة من فضاء تجاري نموذجي من أجل تسويق منتوجات مجالية، بعدما قامت السلطات المحلية، بانشاء وافتتاح اول سوق نموذجي خاص بهذه الفئة الاجتماعية، التي يشكل نشاطها التجاري جزءا من تراث مدينة “الحمامة البيضاء”.

وبعد ان ظل نشاطهن التجاري منحصرا بين الدروب وعلى هامش الاسوق المهيكلة، باتت نساء العالم القروي اللواتي يفدن الى تطوان، يتوفرن على مساحات مهيكلة داخل سوق نموذجي، تم افتتاحه يوم أمس السبت بحي “باب النوادر” عند مدخل المدينة العتيقة.

وتؤكد فعاليات مهنية في مدينة تطوان، أن هذا السوق النموذجي، يتوفر على كل الشروط الضرورية لممارسة وبيع التجارة المختلطة بكل كرامة وحرية.

ويأتي افتتاح هذا السوق النموذجي، الذي سيعقبه افتتاح مرفق ثان خلال الاسابيع المقبلة، بعد ان أنهت السلطات المحلية، جميع اشكال التجارة غير المهيكلة في ازقة مدينة تطوان، بما فيها نشاط النساء القروبات.

مصطفى بن عبد الغفور، نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة طنجة تطوان الحسيمة، اعتبر ان مبادرة السلطات المحلية لمدينة تطوان، هي مباردة تستحق التنويه والتشجبع.

واعتبر بن عبد الغفور، ان على سلطات مدينة طنجة، ان تحذو حذو نظيرتها في تطوان، والعمل عل احداث وتوفير محلات خاصة بسواق البادية لبيع المنتوجات المجالية.

وحسب المسؤول المهني، فان هيكلة نشاط البائعات القرويات، من شانه ان يقدم دعاية مجانية لاسواق القرب التي تعرف تعثرا كبيرا على مستوى الممارسة وإلتحاق التجار المستفيدين . مشيرا الى ممتهنات التجارة الأسبوعية من النساء القرويات لم يشملهم احصاء السلطات المحلية ولم تشملهن العناية أو تعرف الاستفادة طريقها إليهن.
 


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4

أضف تعليق

avatar
500
الإشهار 5