ads980-250 after header


الإشهار 2

أصداء المقاطعة تتردد بشكل محتشم في مسيرات فاتح ماي بطنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – متابعة
لم تنجح التمثيليات النقابية في اضفاء الزخم المنشود على مسيراتها العمالية في مدينة طنجة، حيث خيمت اجواء باهتة على مختلف المسيرات التي انطلقت من نقاط متغرقة في وسط المدينةوكعادتها، استطاعت نقابة “الاتحاد الوطني للشغل” المقربة من حزب العدالة والتنمية، من حشد أعداد مهمة من المشاركين في احتفالات عيد العمال، حيث انتظمت القطاعات المنضوية تحت لواء هذه النقابة في مسيرة انطلقت من شارع “يوسف ابن تاشفين”، حضرها عمدة مدينة طنجة، محمد البشير العبدلاوي، الذي سبق ان شغل منصبا قياديا في النقابة التابعة لحزبه.وحرصت تمثيليات نقابية اخرى، على استعراض قوتها من خلال أطلاق العنان لاصوات منبهات سيارات الاجرة، على غرار الكنفدرالية الديمقراطية للشغل، التي تستوعب اكبر شريحة من مهنيي سيارات الاجرة بصنفيها الاول والثاني.
وفيما تعالت حناجر المشاركين في مختلف المسيرات، بشعارات تدق ناقوس الخطر، من الاوضاع المهنية المتردية للطبقة العاملة، مع مطالب بتحسين ظروفهم والرفع من الاجور، وهي شعارات معتادة في كل سنة، فقد تفاعل المحتجون بشكل محتشم، مع الحراك الجاري على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص مقاطعة بعض المنتجات الاستهلاكية.ورأى مراقبون في هذا الاطار، التفاعل المحدود مع هذه القضية التي تتصدر نقاشات الرأي العام المحلي والوطني، يعكس اتساع الهوة بين انشغالات المواطنين واهتمامات النقابات والاحزاب السياسية.بينما يرى معارضو المقاطعة، ان عدم مجاراة حراك فاتح ماي للحملة المذكورة، يؤكد انحسارها في الفضاء الافتراضي بين فئة محدودة لها اهداف بعيدة عن الشان الاجتماعي.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا
الإشهار 5