ads980-250 after header

نشاط قوارب المخدرات يتزايد بسواحل شفشاون وترقب لتحركات أمنية

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – متابعةعاد نشاط زوارق تهريب المخدرات في اتجاه اسبانيا، بقوة انطلاقا من سواحل اقليم شفشاون، حيث بات العديد من مهربي المخدرات يلجأون الى هذه المنطقة، بعد تشديد الخناق الأمني عليهم في سواحل تطوان.وتتداول مصادر محلية في اقليم شفشاون، اسماء اشخاص معروفين في عالم تهريب المخدرات منهم بارون المخدرات والملقب ب “لطفي”، باتوا يفضلون شواطئ المنطقة للقيام بانشطتهم، لا سيما انطلاقا من شواطئ “جنان النيش” و”سيدي يحيى اعراب” و”اسطيحات” وغيرها من سواحل اقليم شفشاون. وأكدت نفس مصادر أن تحول طرق التهريب نحو سواحل اقليم شفشاون راجع إلى الصرامة التي أصبحت تتعامل بها مصالح الدرك الملكي والدرك البحري باقليم تطوان، حيث استطاعت في الأشهر الاخيرة منع عدد من العمليات كما قامت بضبط زورقين كانا يستعدان لتنفيذ عمليات لتهريب الحشيش من منطقة أوشتام. وتشير المعطيات المتوفرة، الى ان المعلومات المتداولة على نطاق واسع في هذا الشأن، قد أثارت استنفار مختلف الأجهزة الأمنية في الاقليم، التي سبق لها ان وقعت على عمليات قوية في مجال مكافحة انشطة تهريب المخدرات على الصعيد الدولي.ويأتي تزايد نشاط “مافيا” تهريب المخدرات انطلاقا من اقليم شفشاون، في الوقت الذي تعلن فيه السلطات الاسبانية عن تفكيك عدد من الشبكات الدولية في مجال تهريب المخدرات التي تنشط في الجنوب الاسباني وتربطها علاقات متينة مع شركائها في شمال المغرب.وتشير المعطيات الواردة في مجموعة من التقارير في هذا الاطار، الى ان تصريحات عدد من الموقوفين، تضمنت اعترافات بعلاقة هؤلاء بمجموعة من اسماء اشخاص معروفين في منطقة شمالي المغرب.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4

أضف تعليق

avatar
500
الإشهار 5