ads980-250 after header


الإشهار 2

هذه 7 دول خالفت كل التوقعات وصوتت لملف المغرب 2026

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة24 – متابعة
فاز الملف الثلاثي الأمريكي بأحقية تنظيم كأس العالم لسنة 2026، بفارق واضح في الأصوات ضد الملف المغربي، حيث حصد 134 صوتا مقابل 65 لصالح الملف المغربي.
ورغم الحسرة التي انتابت المغاربة بتصويت عدد من البلدان العربية والاسلامية لصالح الملف الأمريكي، إلا أن 7 دول خالفت كل توقعات المغاربة وصوتت لصالح المغرب، وبالتالي استحقت احترامهم.
1- الجزائر: رغم أن الجزائر أعلنت دعمها للملف المغربي أياما قبل التصويت، إلا أن المغاربة انتظروا يوم الاقتراع للتأكد، فالتوتر الدائم للعلاقات السياسية جعلت الشكوك تحوم حول دعم البلدين لبعضهما البعض، لكن هذه المرة خالفت الجزائر التوقعات وساندت المغرب، الأمر الذي اثار إعجاب المغاربة بالشقيقة الجزائر على نحو كبير.
2- اليمن: تصويت اليمن لصالح المغرب يعتبر مفاجاة كبيرة بالنظر لتوتر العلاقات السياسية بين البلدين منذ موافقة المغرب على المشاركة في الحرب السعودية-اليمنية، وبالتالي فإن اليمن خالفت توقعات المغاربة في هذا الاقتراع، وجعلت المغاربة يعيدون مطلبهم السابق بالانسحاب من المشاركة في تلك الحرب التي لا تعنيهم.
3- موريطانيا: نظرا لمواقف موريطانيا في السنة الماضية من قضية الصحراء المغربية، وتبادل الاتهامات بين الاطراف السياسية للبلدين، فإن شكوكا حامت حول تصويت موريطانيا لصالح الملف المغربي في هذا الاقتراع، إلا أن موريطانيا خالفت التوقعات أيضا ومنحت صوتها للمغرب.
4- ليبيا: بدورها خالفت ليبيا توقعات المغاربة ومنحت صوتها للمغرب، في الوقت التي كانت تحوم شكوك حول ذلك، نظرا لتوتر  وقع بين الجامعة المغربية ونظيرتها الليبية بخصوص رفض منح التأشيرة لبعض الليبيين من طرف المغرب في وقت سابق.
5- سوريا: لأسباب سياسية أيضا ناتجة عن تبادل الاتهامات بين السلطات السورية والحكومة المغربية بخصوص الأزمة السورية، مثلما حدث في مجلس الأمن بين ممثل النظام السوري وسعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربية، فإن سوريا أيضا كانت بدروها موضع شك في احتمالية التصويت لصالح المغرب، لكنها خالفت هذا التوقع.
6- مصر: العلاقات المغربية المصرية دائما كانت على أحسن ما يرام، لكن في السنوات الاخيرة طغت عليها العديد من التوترات، من بينها موقف مصر من عودة المغرب للاتحاد الافريقي، واقتراب مصر من دول الخليج، خاصة السعودية (التي قادت حملة للاطاحة بالملف المغربي)، فإن مصر كانت من بين الدول المشكوك في تصويتها لصالح المغرب، لكنها خالفت التوقعات أيضا ومنحت صوتها للمغرب.
7- البرازيل: في الوقت الذي صوتت فيه كل دول امريكا اللاتينية لصالح الملف الأمريكي، خالفت البرازيل كل دول القارة الامريكية وكل التوقعات وصوتت لصالح المغرب، وبالتالي تعتبر بدورها من مفاجأت هذا الاقتراع.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا