“شواطئ نظيفة” .. اللواء الأزرق يتوج ثلاثة فضاءات اصطياف بطنجة
ads980-250 after header


الإشهار 2

“شواطئ نظيفة” .. اللواء الأزرق يتوج ثلاثة فضاءات اصطياف بطنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طنجة 24 – متابعة
في مقابل اللائحة “السوداء” التي ضمت خمسة من شواطئ منطقة طنجة ونواحيها، كفضاءات غير صالحة للاستجمام، تم تتويج ثلاثة شواطئ أخرى  بشارة اللواء الأزرق، كعلامة على الجودة البيئية في هذه الفضاءات.وتمنح شارة اللواء الازرق من طرف مؤسسة محمد الخامس لحماية البيئة، التي تترأسها الاميرة للا حسناء، في إطار البرناج الوطني “شواطئ نظيفة”، الذي يهدف من جهة إلى التأهيل البيئي للشواطئ، كما يرمي من ناحية ثانية إلى تحسيس المصطافين بالحفاظ على الجودة البيئية للشواطئ.وهكذا تقرر منح هذا التتويج البيئي لشاطى “اشقار”، أحد شواطى الواجهة الاطلسية لمدينة طنجة، ليحافظ بذلك على مكانته التي تبوأها منذ سنة 2010، كأحد الفضاءات الشاطئية التي تستجيب لمعايير الجودة والسلامة المتعارف عليها دوليا.كما توج رفع شارة اللواء الازرق بشاطئ” واد ليان”، جهود مختلف الفعاليات المدنية والاقتصادية المنخرطة في مجال تحسين جودة المياه ونظافة الشاطئ.ودخل شاطئ “سيدي قنقوش”، قائمة الفضاءات الشاطئية الحاملة لراية “اللواء الازرق”، ليعزز موقعه كوجهة سياحية نظيفة تفي بالمعايير الدولية للبيئة وتحترم شروط الجودة.وياتي تتويج الفضاءات الشاطئية الثلاثة بعلامة اللواء الازرق، ضمن قائمة ضمت 21 شاطئا بالنسبة لموسم الاصطياف 2018 من بين 40 شاطئا مرشحا للحصول على هذه العلامة الدولية.  وأوضح بلاغ لمؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، أن اللواء الأزرق الذي يرفرف في 3687 شاطئا ب49 بلدا بأوروبا وإفريقيا وأمريكا، يعتبر علامة تقتضي الامتثال لمعايير صارمة، مشيرا إلى أن هذه العلامة السياحية الدولية التي أدخلت إلى المغرب من طرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة سنة 2002، تكافئ مجهودات الجماعات في ما يتعلق بالمبادرات المتخذة في مجال جودة مياه الاستحمام والإخبار والتحسيس والتربية على البيئة والوقاية والسلامة وتهيئة وتدبير الشواطئ.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا