ads980-250 after header

الإشهار 2

مملكة البحرين تبسط عصارة حضورها بموسم أصيلة خلال 40 سنة

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 من أصيلة
راكمت مملكة البحرين، حضورا مستمرا على مدى دورات موسم أصيلة الثقافي الدولي، من خلال مجموعة من الفعاليات الابداعية في مجالات الفنون والثقافة، التي يوثقها “كتاب اربعون سنة في أصيلة”، الذي تم تقديمه مساء الاثنين بمركز الحسن الثاني للملتقيات الدولية.والكتاب أصدرته هيئة البحرين للثقافة والآثار (حكومية)، ويوثق للحضور الإبداعي لمجموعة من الفنانات والفنانين التشكيليين البحرينيين الذين شاركوا في موسم أصيلة الثقافي الدولي خلال الأربعين سنة المنصرمة.وتشكل الأعمال الفنية التي يتضمنها الكتاب جانبا من مجموعة الأعمال التشكيلية التي هي في ملك مؤسسة منتدى أصيلة، والمزمع تسليمها لمتحف أصيلة للفنون المزمع افتتاحه مستقبلا. وشكلت الأمسية ذاتها، مناسبة لافتتاح معرض “أربعة على أربعة … أعمال تشكيلية من مملكة البحرين” ، الذي يضم أعمال أربعة من كبار الفنانين البحرينيين الذين غيروا مشهد الفنون الجميلة في بلادهم، وهم راشد الخليفة وبلقيس فخرو وعبد الرحيم شريف وإبراهيم بوسعد.كما يضم المحفل ايضا، أربعة أعمال لكل فنان من الفنانين الأربعة، الذين يستخدمون أساليب ووسائط وألوانا مختلفة ، وتتراوح لوحاتهم بين أعمال تجريدية وأخرى سريالية وثالثة طبيعة ميتة.تجدر الاشارة الى أن مملكة البحرين، كانت ضيف شرف على الموسم الثقافي الدولي، في دورته السادسة والثلاثين التي التأمت صيف العام 2014، وتميزت بفعاليات فكرية وثقافية وفنية ساهم فيها ثلة من اشهر رواد مجالات الابداع المختلفة من البحرين.يشار إلى أن موسم أصيلة الثقافي الدولي الأربعين، المنظم تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، حلت به أفريقيا ضيف شرف،ويقترح العديد من الندوات الفكرية والورشات الفنية والمعارض وعروض الأزياء والتكريمات.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا