ads980-250 after header

بن عيسى: حكمة الملك جنبت المغرب مشاكل كادت تضربه في الصميم

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 من أصيلة
لم يفوت أمين عام مؤسسة منتدى أصيلة، محمد بن عيسى، مناسبة انعقاد ندوة “مأزق الوضع العربي الراهن: الممكنات والآفاق”، للتذكير بريادة التجربة المغربية تحت قيادة الملك محمد السادس، في التعاطي مع الحراك الذي عاشته المملكة في سنة 2011، معتبرا أن حكمة الملك محمد السادس، جنبت البلاد مصيرا مشابها لبعض دول المحيط العربي.ووضع بن عيسى، خلال كلمته الافتتاحية للندوة، اليوم الأربعاء، وهي الرابعة ضمن فعاليات جامعة المعتمد بن عباد الصيفية في اطار موشم اصيلة الثقافي الدولي الاربعين، المملكة المغربية ضمن خانة مناطق “فيها بصيص من الضوء والامل، تنعم بالكثير من مظاهر الاسقرار، يجوز اعتبارها وتجارب يمكن ان تسعف الباحثين والمحللين بملامح وخطط عمل لتجاوز الأوضاع العسيرة التي تعصف بها”.وحسب أمين عام مؤسسة منتدى أصيلة، فإن “التجربة المغربية كادت ان تصاب بدورها في الصميم، لولا الحكمة والشجاعة والارادة الثابتة لعاهل المغرب، جلالة الملك محمد السادس نصره الله، الذي قرر بوعي وتفكير استباقي التصدي للمشاكل في جذورها واجتثاث مسبباتها”.وذكر بن عيسى، ان الحكمة الملكية تجلت في”الحوار المنفتح والتأكيد عليه عبر اشراك كافة القوى والفعاليات السياسية والنقابية وتعبيرات المجتمع المدني”. وأبرز ان الملك محمد السادس، قد دعى الجميع “لتحرير دستور جديد بهندسة مغايرة وآليات للتشاور غير مسبوقة استفادت التجربة من كل إيجابيات الدساتير القديمة ونجحت البلاد من خلال نخبها في رسم معالم طريق لمنظومة الحكامة الجديدة”.وتتناول  ندوة “مأزق الوضع العربي الراهن:الممكنات والآفاق”، بمشاركة ثلة من المسؤولين والخبراء، على مدى ثلاثة أيام، محاور تتلخص في التطرق الى “حراك الشارع والمأزق العربي الراهن”، و”الأنظمة الاستبدادية والتحول الديمقراطي المعاق”، و”مصاعب العبور من المأزق الى الانفراج”.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4

أضف تعليق

avatar
500
الإشهار 5