توقيف 4 من ضحايا مجازر بورما بطنجة خلال محاولة هجرة لاوروبا
ads980-250 after header

الإشهار 2

توقيف 4 من ضحايا مجازر بورما بطنجة خلال محاولة هجرة لاوروبا

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طنجة 24 – الاناضول
أعلنت السلطات المغربية، السبت، ضبط 4 أشخاص من مسلمي الروهينغيا، كانوا يستعدون للإبحار نحو السواحل الإسبانية، بحسب مصدر أمني مغربي.وقال المصدر الذي طلب عدم كشف هويته كونه غير مخول له الحديث للإعلام، إن “توقيف الأشخاص الأربعة وهم من أقلية الروهنغيا المسلمة وينحدرون من ميانمار، تم من طرف دورية أمنية، حينما كانوا متوجهين صوب أحد المناطق الشاطئية بالواجهة الأطلسية لمدينة طنجة، في أقصى شمالي المغرب”.وبدت حالة من الإعياء على الموقوفين لحظة ضبطهم، ما استدعى نقلهم إلى المستشفى الحكومي بالمدينة لاخضاعهم للرعاية الصحية، وفق ذات المصدر.وهذه هي المرة الثالثة، التي يتم فيها ضبط مهاجرين ينحدرون من أقلية الروهينغيا المسلمة، بالاراضي المغربية.وسبق للسلطات في أبريل / نيسان الماضي، توقيف 5 أشخاص من الروهنغيا، وقبل ذلك بشهرين أُعلن تسجيل محاولة مهاجرين من العرقية ذاتها، العبور نحو أورووبا عبر الأراضي المغربية.ومنذ 25 أغسطس/آب 2017، أطلق جيش ميانمار ومليشيات بوذية متطرفة موجة قمع جديدة ضد أقلية الروهنغيا المسلمة في أراكان.وجراء موجة القمع تلك التي وصفتها الأمم المتحدة بأنها “تطهير عرقي”، فر نحو 700 ألف من مسلمي الروهنغيا من ميانمار إلى بنغلادش، 60 بالمائة منهم أطفال، حسب معطيات الأمم المتحدة.كما تسببت في مقتل ما لا يقل عن 9 آلاف شخص من الروهنغيا، خلال الفترة ما بين 25 أغسطس/آب و24 سبتمبر/أيلول 2017، وفق منظمة “أطباء بلا حدود” الدولية.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا