مهاجرون يتظاهرون بسبتة للمطالبة بالرحيل الى “الفردوس الأوروبي”
ads980-250 after header

الإشهار 2

مهاجرون يتظاهرون بسبتة للمطالبة بالرحيل الى “الفردوس الأوروبي”

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طنجة 24 – سلوى العيدوني
في احتجاج هو الاول من نوعه الذي تشهده مدينة سبتة المحتلة، تظاهر  اليوم الاثنين، ازيد من 200 مهاجر ينحدرون من دول جنوب الصحراء الافريقية، للمطالبة بالسماح لهم للانتقال الى الاراضي الاسبانية.ورفع المتظاهرون في الوقة التي نظمت بمحيط مركز الايواء المؤقت للمهاجرين في سبتة المحتلة، شعارات تطالب السلطات بفتح المجال امامهم للرحيل الى الاراضي الاسبانية، بعد عدة اشهر قضوها في المدينة السليبة.وطالبت الشعارات التي تم رفعها من قبل المحتجين، السلطات الاسبانية، باحترام الآجال المحددة للسماح للمهاجرين الذين يفيدون على سبتة، وهي ما بين 3 و 6 اشهر، للرحيل الى شبه الجزبرة الايبيربة، معتبرين ان بقاءهم في مدينة سبتة لوقت أطول مما قضوه سيضيع عليهم فرصا كثيرة للبحث عن مستقبل مهني في اوروبا.ونقلا عن مصادر حكومية اسبانية، قالت وكالة الأنباء الرسمية “ايفي”، ان تمديد اقامة هؤلاء المهاجرين في مركز الايواء المؤقت في مدينة سبتة المحتلة، يرجع الى عدم قدرة مراكز الايواء في الجنوب الاسباني على استقبال المزيد من اللاجئين بسبب التوافد الكثيف لمهاجرين جدد بشكل يومي عبر الرحلات البحرية غير القانونية.ويعتقد المهاجرون المنحدرون من دول جنوب الصحراء الافريقية، أن وصولهم إلى مدينة سبتة، يجعلهم داخل التراب الأوروبي، بحكم رزوح المدينة تحت الاحتلال الاسباني، الذي تشرعنه مختلف مواقف الدول الأوروبية.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا