ads980-250 after header


الإشهار 2

تقرير رسمي يرصد مساهمة مهمة لجهة طنجة في خلق الثروة الوطنية

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – متابعة
أظهرت بينات رسمية، ان جهة طنجة تطوان الحسيمة، تساهم الى جانب إثنين من جهات المملكة، في انتاج أكثر من نصف الثروة الوطنية بالبلاد.وحسب مذكرة اخبارية للمندوبية السامية للتخطيط، فإن 85.2 بالمائة من مجموع الثروة الوطنية، مصدرها جهة طنجة تطوان الحسيمة، اضافة الى الدار البيضاء – سطات و والرباط سلا القنيطرة.وتبلغ مساهمة جهة طنجة تطوان الحسيمة، ما نسبته 10.2 في المائة من مجموع ثروات البلاد، متمركزة في المربة الثالثة بعد الدار البيضاء-سطات (32 في المائة) والرباط-سلا-القنيطرة (16 في المائة).وتتقاسم الجهة الشمالية، نسبة 37.4 في المائة مع جهة الرباط سلا القنيطرة فيما يخص النمو الاقتصادي الذي تساهم فيه جهة الدار البيضاء لوحدها فيه بنسبة 34.1 في المائة. بينما تقدر مساهمة باقي الجهات التسع بنسبة 28.6 في المائة.كما أظهرت جهة الدار البيضاء- سطات معدل نمو قريب من المتوسط الوطني بلغ 1,2%. أما باقي الجهات فسجلت معدلات نمو أقل من المعدل الوطني والتي تراوحت بين 1% (جهة الرباط- سلا- القنيطرة) و-2,2% (جهة بني ملال- خنيفرة). أما جهتا طنجة-تطوان-الحسيمة والرباط-سلا-القنيطرة فتساهم بنسبة 37,3% من نمو الناتج الداخلي الإجمالي بالحجم أي ما يعادل 0,5 نقطة من النمو بحصة 0,3 و0,2 نقطة على التوالي. وأوردت مذكرة مندوبية أحمد الحليمي أن مساهمة الجهات التسع المتبقية بلغت 28,6 % من نسبة النمو الذي سجله الاقتصاد الوطني سنة 2016؛ أي ما يعادل 0,2 نقطة.وبخصوص مساهمة الجهات في خلق الناتج الداخلي، جاء في المذكرة أن جهات الدارالبيضاء-سطات والرباط-سلا-القنيطرة وطنجة-تطوان-الحسيمة ساهمت في خلق 58,2% من الثروة الوطنية بنسب بلغت 32% و16% و10,2% على التوالي.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا