محتجون بكطالونيا يحاولون تعطيل المرور في ذكرى الاستفتاء الاستقلال
ads980-250 after header


الإشهار 2

محتجون بكطالونيا يحاولون تعطيل المرور في ذكرى الاستفتاء الاستقلال

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طنجة 24 – رويترز
حاول مئات المحتجين إغلاق طرق وسكك حديدية في إقليم كاطالورنيا، اليوم الاثنين، كما نظم طلاب مسيرات في برشلونة لإحياء ذكرى مرور عام على استفتاء على استقلال الإقليم عن إسبانيا.

وألقى زعماء إقليميون كلمات في قرية سان جوليا دي راميس واصطف الناس لإعادة تمثيل التصويت في الاستفتاء الذي حظرته مدريد والقضاء باعتباره يخالف الدستور الإسباني.

وشهدت القرية اشتباكات عنيفة قبل عام بين شرطة مكافحة الشغب والساعين للإدلاء بأصواتهم.

وقال رودجر تورنت رئيس برلمان الإقليم “سيكون الأول من أكتوبر بذرة الجمهورية”. وكان تورنت أمام منصة كتب عليها شعار يقول “الأول من أكتوبر: لا تنسى ولا تغفر”.

وأظهرت لقطات مصورة من بلدة جيرونا محاولة المحتجين إغلاق محطة قطارات بالجلوس على القضبان ووضع علم قطالونيا عليها. ووضع المحتجون إطارات على طريق السيارات لوقف المرور.

واعتقلت الشرطة ستة أشخاص في برشلونة، أول أمس السبت بعدما اشتبك محتجون يطالبون بالاستقلال مع شرطة مكافحة الشغب في حين انضم الآلاف لمظاهرات منافسة بمناسبة الذكرى الأولى للاستفتاء المثير للاستقطاب.

وكانت الاحتجاجات أصغير كثيرا منها في العام الماضي وتراجع المتظاهرون في وقت لاحق عن محاولات إغلاق الطرق. وقالت الشرطة المحلية إن حركة المرور طبيعية في الشوارع الرئيسية في برشلونة.

وفرضت مدريد حكما مباشرا على قطالونيا بعد إعلان الإقليم استقلاله عقب الاستفتاء. وأعادت انتخابات في الإقليم بعد ذلك الأحزاب المؤيدة للانفصال لكن التصويت الشعبي كان لصالح من يريدون البقاء جزءا منإسبانيا.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا