ads980-250 after header


الإشهار 2

بين الشجاعة والتهور.. العجلاني يخلق انقساما في صفوف الجماهير

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – اسلام العمراني

ما زالت وضعية فريق إتحاد طنجة لكرة القدم، خلال هذا الموسم، موضوع نقاش الجمهور والمحبين، حيث انقسم هؤلاء بين فاقد للأمل وآخرون يتوسمون عودة قوية لفارس البوغاز فيما تبقى من المباريات.

فبعد اقصاء الفريق من منافسات كأس العرش إثر هزيمة قاسية من طرف نادي الوداد البيضاوي في المباراة التي جمعتهما بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، بات الجمهور أكثر توجسا، حيث أن أبناء المدرب أحمد العجلاني في رصيدهم إلى حدود الساعة 3 نقاط فقط من ثلاث تعادلات وهزيمة واحدة.

وبهذا الخصوص، اعتبر البعض أن قبول المدرب أحمد العجلاني تدريب الفريق في مبارتين هامتين (الدفاع الحسني الجديدي والوداد البيضاوي) شجاعة منه، نظرا لكون أغلب المدراء التقنيين للفرق يتخوفون من تدريب الأندية في مثل هذه الحالات، فيما اعتبرها البعض الآخر تهورا منه.

حيث أكد المتفائلون في تدوينات متفرقة على مواقع التواصل الإجتماعي، أن المدرب ما زال بحاجة للوقت من أجل خلق الفريق الذي يحلم به الطنجاويون، حيث لا يعقل أن يقوم هذا الأخير بتحقيق نتائج جيدة فور توليه المسؤولية، فيما اعتبر آخرون أن التشكيلة التي يتوفر عليها العجلاني كفيلة بتحقيق هذه النتائج.

ولم يتمكن العجلاني من تحقيق أي نتيجة إيجابية في المبارتين، حيث مني بخسارة ضد الدفاع الحسني الجديدي بهدف لصفر، فيما استقبل مرمى الفريق هدفين في مباراتهم مع الوداد البيضاوي.
وكان فريق اتحاد طنجة قد تعاقد مع المدرب التونسي أحمد العجلاني لقيادة الفريق في الفترة القادمة، حيث وقع هذا الأخير عقدا لمدة موسمين يتضمن أهداف أهمها احتلال اتحاد طنجة للمراكز الثلاث الأولى بالبطولة الإحترافية، و الوصول إلى دور ربع نهائي عصبة أبطال إفريقيا.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا
الإشهار 5