ads980-250 after header


الإشهار 2

ممثلو قطاع النقل يستقيلون جماعيا بعد نقل المكتب الجهوي لتطوان

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – إيمان الحفيان (*)

اختار المكتب الجهوي للمنظمة الديموقراطية لمهني النقل وسائقي سيارات الأجرة بطنجة، أمس الجمعة، إعلان إستقالته بشكل جماعي، وذلك احتجاجا على ما أسموه بالإقصاء الممنهج من طرف المكتب الوطني.

وجاء إعلان الإستقالة، خلال أشغال المؤتمر الجهوي للمنظمة الديموقراطية لسائقي سيارات الأجرة لجهة طنجة تطوان الحسيمة، الذي احتضنه فضاء مركز التكوين وقدرات الشباب أرض الدولة بني مكادة، حيث أكد المشاركون أن المكتب الوطني لم يلتزم بالقانون التنظيمي لهذا القطاع وطريقة الترشح لمكاتبه، وذلك بعد اختياره مدينة تطوان وتسليمها رئاسة الكتابة الجهوية دون اللجوء للتصويت.

وبهذا الخصوص، أكد محمد سعيد مزيوز، الكاتب الإقليمي لنقابة سيارات الأجرة والكاتب المحلي لحزب التقدم والاشتراكية، أن المنظمة الديموقراطية للنقل من خلال مكاتبها الخمسة بفروعها المحلية والجهوية تجعلها مؤهلة لترشيح الكتابة الجهوية بجهة طنجة عن جدارة واستحقاق.

وأضاف مزيوز في السياق ذاته، أن العدد الكبير للمنخرطين في المنظمة يمنحها قوة كبيرة ويساعدها على الرفع من شأن القطاع بمدينة طنجة،  ومحاولة حل المشاكل العديدة التي تواجه مهني النقل وتحقيق مطلب كرامة المهني السائق، ودفع الأذى عن مهني هذا القطاع.
وتعتبر هذه الإستقالة أول خطوة تصعيدية يقوم بها المكتب الجهوي للمنظمة الديموقراطية لمهني النقل وسائقي سيارات الأجرة بطنجة، حيث من المرتقب أن تتلوها خطوات أخرى في نفس السياق.

(*) صحفية متدربة


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا
الإشهار 5