ads980-250 after header

الإشهار 2

الفن التشكيلي يفقد أحد رواده بعد وفاة الطنجاوي بندحمان

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – متابعة

توفي، ليلة أمس الأحد، الفنان التشكيلي الطنجاوي عبد الباسط بندحمان، بعد صراع طويل مع المرض، وذلك حسب ما أعلنه أصدقاء الراحل والمقربون منه.
ومن المنتظر أن يوارى الفنان الثرى بمسقط رأسه طنجة، مباشرة بعد الصلاة عليه عصرا بمسجد محمد الخامس، حسب ما أكدته مصادر مقربة من الراحل.

ويعتبر الفنان الراحل، المولود بمدينة طنجة سنة 1949، من أبرز الفنانين التشكيليين بالمغرب، حيث إكتشف موهبته في سن مبكرة وقام بصقلها، لتظل الريشة رفيقته إلى آخر يوم في حياته.
واشتغل الفقيد خلال فترات من حياته، كمدرس لمادة الفنون الجميلة بكل من المركز الجهوي لمهن التربوية والتكوين والثانوية التقنية مولاي يوسف.
 

وتجدر الإشارة أن النقاد المغاربة يعتبرون بندحمان أحد أهم التجارب الفنية في شمال المغرب ورائد أسلوب فريد يجمع بين التشخيص والسريالية في لوحاته.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا