ads980-250 after header

الإشهار 2

بوكرين: بندحمان من أعظم الفنانين التشكيليين وسيبقى فنه خالدا

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – متابعة

نعى الرسام المغربي الشاب المقيم في اسبانيا، سفيان بوكرين، ابن مدينته الفنان التشكيلي المعروف، عبد الباسط بن دحمان، الذي فارق الحياة أمس الاثنين في مدينة طنجة بعد صراع طويل مع المرض.

وقال بوكرين في تصريح لـ”طنجة 24″ أن بن دحمان يُعتبر من أعظم الفنانين التشكيليين الذين عرفهم، وكان هو من شجعه على المضي قدما في مجال الفن التشكيلي، مشددا على أن بن دحمان سيبقى من الأسماء الخالدة في هذا المجال على المستوى الوطني والدولي.

وكشف بوكرين في تصريحه للصحيفة، أن براعة بن دحمان في الفن التشكيلي دفعته لإقتناء مجموعة من لوحاته، حيث يصل عددها إلى أزيد من 20 لوحة، رسمها بن دحمان ما بين 1973 و 1993 لازال يحتفظ بها بوكرين ضمن مجموعة من مقتنياته الفنية.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن سفيان بوكرين من مواليد مدينة طنجة سنة 1985، وقد بدأ مشواره في مجال الفن التشكيلي في عمر مبكر بدعم من عدد من الفنانين التشكيليين من بينهم عبد الباسط بن دحمان، ثم الرسام الاسباني أنطونيو لوبيز بعد انتقال سفيان بوكرين للإقامة في اسبانيا.

 

 


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا