ads980-250 after header


الإشهار 2

سبعيني يعمل مؤذنا بأحد مساجد تطوان ينهي حياته شنقا

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة24 – متابعة

أقدم رجل في السبعينات من عمره يعمل مؤذنا بأحد مساجد مدينة تطوان، على انهاء حياته شنقا في بيته، في ظروف غامضة.

وحسب مصادر مقربة، فإن الهالك أقدم على الانتحار في غفلة من أفراد اسرته صباح الجمعة الماضية داخل بيته، لكن الأسباب التي دفعته لءلك غير معروفة.

ورجحت ذات المصادر، أن تكون المشاكل المتكررة بينه وبين الجهة المسؤولة عن تسيير المسجد الذي كان يعمل به، من بين الأسباب التي دفعته للانتحار.

وقد خلفت هذه الحادثة صدمة كبيرة لدى جيران الهالك والذين يعرفونه، خاصة انه رجل طاعت في السن وحافظ للقرآن الكريم.

 

 


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا
الإشهار 5