ads980-250 after header

دراسة: العمل بالمناطق الصناعية بطنجة يسبب الاجهاد وضغط الدم

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – عصام الأحمدي

يعاني غالبية عمال المناطق الصناعية واللوجستيكية في مدينة طنجة، من ظروف مهنية صعبة تنعكس بالسلب على سلامتهم الصحية، إذ بات 70 في المائة منهم يعاني من حالة إجهاد مستمرة، نتيجة ظروف العمل داخل مختلف المنشآت الصناعية.

المعطى أظهرته دراسة أنجزها معهد “IRH  Integrale” المتخصص في مجال الموارد البشرية، واعتمد على مسح شمل عينة من المستخدمين  وعددهم 500 شخص، حيث تبين أن 70 في المائة من أفراد هذه العينة، يعانون التوتر والإجهاد النفسي والبدني، جراء الروتين اليومي للعمل.

ووفقا لنفس الدراسة، فإن استمرار ظروف العمل على النحو السائد في المناطق الصناعية بالمنطقة،  يجعل المستخدمين والأجراء، عرضة لمختلف المشاكل الصحية، مثل ارتفاع ضغط الدم، و مشاكل في القلب والأوعية الدموية، و الصداع و الأرق، بالإضافة إلى مجموعة من لاضطرابات المختلفة و القلق و التوتر.

وقد شملت الدراسة المنجزة من طرف معهد الموارد البشرية، مختلف المناطق الصناعية بجهة طنجة تطوان، وهي المنطقة الصناعية الحرة TFZ جزناية، والمنطقة الصناعية المغوغة، والمنطقة الصناعية المجد، والميناء المتوسطي TANGER MED، و شركة رونو نيسان طنجة، بالإضافة إلى المنطقة الصناعية بتطوان.

وسجل المعهد، كون المنطفة الصناعية المجد،  تسجل أعلى معدل من الإجهاد، حيث أن 94% من العمال يعانون من الإجهاد و الضغط في العمل.

كما لفتت نفس الدراسة،  إلى أن 75 في المائة من حالات الإجهاد، تقابلها 31 في المائة من نسبة الحالات التي يمكن أن تؤدي إلى خلافات مع المشرفين على العمل في مختلف الشركات، محيلة إلى أن تزايد حالات الإجهاد في صفوف الأجراء، من شأنه أن ينعكس بعواقب وخيمة سواء على الشركة أو الاقتصاد بصفة عامة.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4

أضف تعليق

avatar
500
الإشهار 5