ads980-250 after header

السائح المغربي ينفق 600 اورو بسبتة مقابل ركود خانق بمدن الجوار

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – متابعة
قدرت معطيات اقتصادية اسبانية، ان معدل انفاق السياح المغاربة، يصل لحوالي 600 اورو للفرد الواحد، خلال زيارتهم لمدينة سبتة المحتلة، تزامنا مع موسم العطل الذي ترافقه فترة تخفيضات تقترحها العديد من الخدمات التجارية في الثغر السليب.وتشير العديد من المؤشرات، الى استفادة القطاع التجاري والسياحي في سبتة، بشكل لافت من الاقبال الكبير للسياح المغاربة، الذين يزورون المدينة خلال فترة العطل المدرسية، مثلما تم تسجيله نهاية الاسبوع الماضي، لا سيما على مستوى مختلف وحدات الايواء السياحي، التي وصلت نسبة امتلائها الى حدود 100 في المائة، وفق مسح تم اجراءه على شبكة الانترنت.الى ذلك، نقلت العديد من وسائل الاعلام الناطقة باللغة الاسبانية التي تبث من سبتة المحتلة، مشاعر امتنان عبر عنها تجار المدينة، اتجاه السياح المغاربة الذين وفدوا على الثغر المحتل من المدن المجاورة، اضافة الى سياح اسبان قدموا من مدن الجنوب الاسباني.وبحسب التصريحات المذكورة، فإن هؤلاء السياح الذين لم ترد معطيات دقيقة حول اعدادهم، ساهموا بشكل كبير في انعاش القطاع التجاري في المدينة، من خلال اقبالهم على اقتناء مختلف الحاجيات والمشتريات المتنوعة.يأتي هذا في الوقت الذي يسجل فيه مراقبون، حالة ركود تحاري كبيرة يعم كبريات الأسواق المدن المجاورة لسبتة المحتلة، مثل تطوان والفنيدق وطنجة. اذ تفسر هذه الوضعية الاقتصادية الخانقة، بانصراف لعديد من الزبناء المغاربة نحو مدينة سبتة المحتلة ومدن الجنوب الاسباني، لتلبية حاجياتهم الشرائية والترفيهية.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4

أضف تعليق

avatar
500
الإشهار 5