ads980-250 after header


الإشهار 2

باحثون هولنديون: أدوية حرقة المعدة تُسبب العقم عند الرجال

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة24 – وكالات

كشفت دراسة علمية حديثة عن نتائج جديدة وخطيرة، حيث أفادت بأن أدوية الحرقة أو الحموضة التى يتعاطاها عدد كبير جدًا من الأشخاص حول العالم قد تسبب العقم للرجال.

وأوضح الباحثون أن الشباب الذين يبلغون من العمر 20-30 عامًا الذى يتعاطون أدوية الحموضة مثل  “Zanprol” و”Prevacid” لأكثر من ستة أشهر كانوا ثلاث مرات أكثر عرضة لانخفاض عدد الحيوانات المنوية.

ووفقًا لأحدث التقارير، فى العام الماضي، فى إنجلترا وحدها، كانت هناك 55 مليون وصفة طبية لأدوية الحموضة التى يطلق عليها اسم “مثبطات مضخة البروتون” التى تقلل من كمية حمض المعدة المعدة الذى يسبب حرقة، ومعظم الأدوية يمكن شراؤها دون وصفة طبية “روشتة” من الصيدليات.

وأوضح المختصون فى المركز الطبى لجامعة ايراسموس فى روتردام، هولندا، أن الأدوية المستخدمة فى علاجات الحموضة المعوية، لها العديد من الآثار الجانبية الخطيرة، مثل زيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية وضرر للكلى.

وأشار الباحثون إلى أن أدوية الحموضة الشائعة فى الصيدليات ومنها الفوارات التى تهدف تقليل حمض المعدة يجب اتخاذها لمدة أقصاها أربعة أسابيع فى كل مرة ولكن العديد من المرضى تأخذها لمدة شهور أو حتى سنوات وهذا أمر خطير.

ووجد الباحثون فى جامعة ايراسموس أن الرجال الذين يتناولون أدوية الحرقة لمدة تقل عن ستة أشهر كان عدد الحيوانات المنوية فى الغالب سليمة لكن تلك أخذها لفترة أطول كانوا ثلاث مرات أكثر عرضة لانخفاض عدد الحيوانات المنوية للغاية.

وأضاف الباحثون أن أدوية الحموضة تغير الأوضاع فى الأمعاء، ما تسبب فى نقص فى فيتامين  B الحيوى والأساسى لتكوين الحيوانات المنوية الصحية.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا