ads980-250 after header


الإشهار 2

طنجة تتوقع استثمارات بلجيكية كبرى في هذه القطاعات الحيوية

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة24 – فردوس شعلي
يقوم وفد بجليكي كبير تترأسه الأميرة البلجيكية أستريد، بزيارة عمل إلى المغرب هذه الأيام تستمر إلى غاية 30 نونبر الجاري، من أجل التوقيع على أزيد من 30 اتفاقية اقتصادية مع المغرب في قطاعات متعددة بكل من الرباط والدار البيضاء وطنجة.
وسيقوم الوفد البلجيكي الذي يضم أزيد من 450 من المسؤوليين السياسيين ورجال الاعمال في الايام الاخيرة من الزيارة بالاضطلاع على المؤهلات التي توفرها مدينة طنجة لفائدة المستثمرين بصفة عامة، والمزايا التي توفرها في عملية التصدير والاستيراد وغيرهما.
ووفق مصادر اعلامية وطنية، فإن المستثمرين البلجيكيين سينزلون بكل ثقلهم للاستثمار في المغرب، خاصة في مدينة طنجة، في قطاعات حيوية، هي الصحة والنقل والطاقات المتجددة والخدمات المالية، بالإضافة إلى قطاعات أخرى يصل عددها إلى حوالي 30 قطاعا.
وتشير أغلب المؤشرات إلى أن مدينتي الدار البيضاء وطنجة على الخصوص، ستحظى بأكبر عدد من الاستثمارات البلجيكية، نظرا لتوفرهما على موانئ كبرى للتصدير والاستيراد.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا