محمد بنعيسى.. شاب من طنجة مبتور الساق يستعطف القلوب الرحيمة
ads980-250 after header


الإشهار 2

محمد بنعيسى.. شاب من طنجة مبتور الساق يستعطف القلوب الرحيمة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طنجة 24 – متابعة

لم يكن الشاب محمد بنعيسى من مدينة طنجة، يدرك أن نزهة اصطياف، قام بها رفقة أصدقائه الصيف الماضي، ستحول حياته إلى جحيم، يضطر على إثره ليكمل حياته بإعاقة حركية عميقة ودائمة، جراء بتر إحدى ساقيه.

وتفاقمت معاناة هذا الشاب، بشكل كبير على إثر الحادث الذي تعرض له، والذي كان هو المعيل الوحيد لأسرته من خلال مزاولته لمهن وإعمال بسيطة كانت مصدر دخل لإعالة والدته المسنة، التي فجعت هي الأخرى بما حل بابنها الوحيد.

وفي تفاصيل الحادثة، يحكي عدد من أصدقاء الشاب الضحية، في تصريحات متطابقة لجريدة طنجة 24 الإلكترونية، أن محمد كان يزاول رياضة السباحة في أحد الفضاءات الشاطئية بطنجة، حيث انزلقت قدماه عند صخرة نتجت عنها إصابة إحدى ساقيه.

ويمضي أحد المتحدثين في استرجاع بداية هذه المعاناة التي نجمت عن سوء تقدير لخطورة الحادثة، خصوصا في ظل الحالة المادية المتواضعة للشاب. ويقول “محمد ترك إصابته معتقدا أنها ستشفى مع الوقت، لكن الساق المصابة تورمت بشكل خطير مع مرور الأيام”.

ويغتنم أصدقاء المريض، حديثهم لجريدة طنجة 24 الإلكترونية، لدعوة أصحاب القلوب الرحيمة من عموم المواطنين، إلى التجاوب مع هذه الحالة الإنسانية سواء معنويا أو ماديا،

والدة الشاب من جهتها، تتحدث للجريدة بنبرة ملؤها الحزن، قائلة “تلقينا صدمة كبيرة من طرف أخصائي العظام حينما أخبرنا بضرورة بتر رجل ابني بالكامل بسبب التعفن”.

وتسترسل “لا أخفي عليكم أنني أتألم في كل لحظة يحاول فيها ابني الوقوف وتعجز ساقه الوحيدة عن حمله..”.
 

للتواصل مع هذه الحالة الإنسانية، يمكن الاتصال مع عائلة المريض من خلال الرقم التالي: 0699354856. وكذا مع جمعية بلادي للتنمية البشرية :0661777587 /0649738330


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا