ads980-250 after header

شيعي متطرف يدعو الشيخ الفزازي إلى “مناظرة جادة”

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

طنجة 24 – متابعة

في الصورة: محمد الفزازي (يمين) و ياسر الحبيب (يسار)
وجه رجل الدين الشيعي المتطرف، الكويتي ياسر الحبيب، دعوته إلى الشيخ محمد الفزازي، من أجل إجراء ما أسماها بمناظرة جادة للحسم في شخصية أم المؤمنين عائشة ، التي كال إليها بيان صاحب الدعوة مجموعة من الأوصاف المستمدة من الفكر الشيعي المشهور بمعاداته للصحابة وزوجات النبي الكريم .
وجاءت دعوة الشيخ المتطرف، ياسر الحبيب إلى الشيخ محمد الفزازي لإجراء هذه المناظرة، في سياق مجموعة من الدعوات لمشايخ يمثلون التيار السلفي والمذهب الصوفي من مختلف بلدان العالم العربي، الذين يصفهم نفس البيان ببقايا دعاة الفرقة البكرية.
ويعتبر ياسر الحبيب، وهو لاجئ كويتي إلى الديار البريطانية، من أكثر رجال الدين الشيعة المتطرفين الذين اشتهروا بمعاداتهم الصريحة لصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ولأمهات المومنين. إلا انه وبالرغم من مواقفه المتطرفة، استطاع أن يكسب بعض الأتباع من بينهم ناشطون على صفحة إلكترونية وينحدرون من مدينة طنجة، حسب زعمهم.
وفي سياق متصل، قام نشطاء صفحة “هيئة شيعة طنجة” بإعادة تسمية صفحتهم، وغيروا اسمها إلى “شيعة الإمام الشيرازي”، وهي الصفحة التي سبق أن أسسها النشطاء المذكورون لمناصرة رجل الدين الكويتي ياسر الحبيب قبل سنتين، وخصصوها للصق مختلف المنشورات التي تعبر عن الفكر الشيعي الطائفي المتطرف.

 


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4

أضف تعليق

avatar
500
الإشهار 5