الآف المغاربة يدعون لحمل ‘الأعلام الوطنية’ في مبارة سبتة المحتلة وبرشلونة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600



الإشهار 2

الآف المغاربة يدعون لحمل ‘الأعلام الوطنية’ في مبارة سبتة المحتلة وبرشلونة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

 
 

طالب الآلاف من محبي الكرة المستديرة، بمختلف ربوع المملكة، السكان المغاربة في المدينتين المحتلتين سبتة ومليلية بضرورة التعبئة والتواجد بأعداد كبيرة خلال المباراة التي ستجمع فريق سبتة المحتلة بنظيره برشلونة، حامل لقب الدوري وفريق الأحلام برسم دور سدس عشر نهاية كأس ملك إسبانيا، وطالب أصحاب الفكرة عبر مجموعة من المنتديات الإلكترونية بضرورة التعبئة، بالنظر إلى قيمة الفريق الخصم، والذي يحظى بمتابعة عالمية مما سيساهم، بلا شك، في طرح القضية الوطنية أمام أنظار العالم، ولفت الانتباه إلى أن هناك مستعمرات تنتظر الاستقلال منذ قرون، مطالبين بضرورة حمل الأعلام الوطنية إلى ملعب ألفونسو مريبي بسبتة المحتلة، مسرح اللقاء في السابع والعشرين من شهر أكتوبر المقبل، برسم مباراة الذهاب.ودعا أصحاب الفكرة الحضارية والسلمية الذين استلهموا فكرتهم من المسيرة الخضراء سكان المدن الشمالية من قبيل الفنيدق والمضيق مارتيل وبن يونش على العموم، والمواطنين المغاربة المقيمين داخل الثغر المحتل بسبتة ومليلية إلى ضرورة حضور هذا العرس الكروي وتزيين ملعب ألفونسو بالأعلام الوطنية لتوجيه رسالة إلى العالم الكروي بمغربية المدينة المحتلة، مطالبين بضرورة اقتناء التذاكر منذ الآن وبحث كل السبل الكفيلة التي تسمح بإدخال الأعلام الوطنية إلى الملعب، بالرغم من أن هناك تخوفات شديدة من عدم نجاح الفكرة في ظل الحراسة المشددة التي يوليها رجال الأمن الإسبان للملاعب، والتي قد تحد من السماح للجماهير بإدخال الأعلام المغربية إلى ملعب الفونسو.جدير بالذكر أن مجموعة من المباريات الإسبانية تسجل حضورا كبيرا للجماهير المغربية التي تحرص على حمل الأعلام الوطنية إلى الملاعب، كما هو الحال في المباراة الأخيرة لريال سوسيداد ضد ريال مدريد برسم الجولة الثالثة من الدوري الإسباني بملعب إنويتا والتي شهدت حضور العلم الوطني بقوة. يذكر أن فريق سبتة المحتلة لكرة القدم لا يضم بين صفوفه لاعبا من أصول مغربية على عكس فريق مليلية الذي يجاوره مجموعة من اللاعبين المغاربة الحاملين للجنسية الإسبانية. عبد الإله محب


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار