استثمار سعودي مقبور يضع جماعة طنجة تحت طائلة حكم قضائي بأداء 14 مليار
ads980-250 after header


الإشهار 2

استثمار سعودي مقبور يضع جماعة طنجة تحت طائلة حكم قضائي بأداء 14 مليار

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تواجه جماعة طنجة، تبعات حكم قضائي مثير للجدل لفائدة شركة سعودية حاملة لمشروع سياحي كان يفترض أن يتم إنجازه بمنطقة مالاباطا، قبل أن يتم توقيفه بفعل عمليات التهيئة التي طالت كورنيش طنجة.

وباتت جماعة طنجة، ملزمة بأداء تعويض قيمته 14 مليار سنتيم، لفائدة المؤسسة الاستثمارية السعودية، بموجب منطوق أربعة أحكام قضائية صادرة عن المحكمة الإدارية بالعاصمة الرباط، أواخر الشهر الماضي.

وانتصرت المحكمة الإدارية بالرباط، لصالح المستثمرين السعوديين، الذين كانوا قد تقدموا بشكاية ضد جماعة طنجة، على خلفية توقيف المشروع السياحي، الذي كان مقررا أن يحتضنه وعاء عقاري أصبح داخل نطاق الشريط الممتد على طول كورنيش طنجة.

وتشير مصادر جماعية، أن المشروع السياحي، قد توقيفه من طرف السلطات المحلية، في عهد الوالي السابق محمد اليعقوبي، بسبب إخلال الشركة المستثمرة بمجموعة من المقتضيات أهمها آجال بدء  أشغال المشروع.

وبحسب نفس المصادر، فإن استئناف الحكم من جانب جماعة طنجة، يبقى واردا، على اعتبار أنه ليس من المعقول أن تنال الشركة مبلغ مالي بهذا الحجم مقابل مشروع أخلت بالتزاماتها اتجاهه، في وقت كانت المدينة بحاجة إلى تأهيل بنياتها السياحية بالمنطقة.


ads after content

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار