الداخلية: إرتداء الكمامة إجباري والسلطات لن تتوانى في معاقبة المخالفين
ads980-250 after header


الإشهار 2

الداخلية: إرتداء الكمامة إجباري والسلطات لن تتوانى في معاقبة المخالفين

إشهار مابين الصورة والمحتوى

أكدت السلطات المغربية؛ اليوم السبت؛  تصميمها الثابت على التطبيق الصارم للضوابط الإجبارية للوقاية من فيروس كورونا المستجد؛ تحت طائلة العقوبات المنصوص عليها.

وذكرت وزارة الداخلية؛ في بلاغ لها؛ أن وضع الكمامة واجب وإجباري بالنسبة لجميع الأشخاص من أجل التنقل خارج مقرات سكناهم.

وأورد البلاغ؛ ان هذا يأتي من منطلق الحرص الثابت والمتواصل على صيانة صحة وسلامة المواطنات والمواطنين وبغاية تفعيل كافة التدابير والإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد-19) وتطويق رقعة انتشاره.

وسجلت الوزارة؛ حسب البلاغ؛ تهاون وتراخي بعض الأفراد في التقيد بالضوابط الإجبارية المقررة لهذه الغاية

وتوعدت الوزارة “كل مخالف لذلك يتعرض للعقوبات المنصوص عليها في المادة الرابعة من المرسوم بقانون رقم 2.20.292؛ والتي تنص على عقوبة “الحبس من شهر إلى ثلاثة أشهر وبغرامة تتراوح بين 300 و1300 درهم أو بإحدى هاتين العقوبتين، وذلك دون الإخلال بالعقوبة الجنائية الأشد”.

وشددت الوزارة؛ أن السلطات العمومية؛ لن تتوانى بكل حزم ومسؤولية، عن توقيع العقوبات القانونية المنصوص عليها في حق كل من ثبت إخلاله بإلزامية وضع الكمامة الواقية وتهديده للأمن الصحي والنظام العام”.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار