السمك المغربي يعود تدريجيا إلى أسواق مدينة سبتة المحتلة
ads980-250 after header


الإشهار 2

السمك المغربي يعود تدريجيا إلى أسواق مدينة سبتة المحتلة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

بدأت السلطات الجمركية في باب سبتة تُخفف من إجراءات الصارمة بخصوص عبور السلع المغربية إلى مدينة سبتة المحتلة، وبالخصوص الأسماك الذي مع المغرب دخولها إلى المدينة لأزيد من أسبوع.

وحسب ما أوردته صيحفة “إلبويبلو دي سوتا” المحلية، فإن كميات هامة من الأسماك المغربية بدأت تعود تدريجيا إلى أسواق المدينة، وبدأ التجار يتوصلون بحصصهم لبيعها في المتاجر، خاصة في السوق المركزي للسمك بالمدينة.

ووفق ذات المصدر، فإن الجمارك المغربية بدأت تسمح بشكل تدريجي بعبور شاحنات السمك إلى سبتة، لكن لا يُعرف هل ستكتفي بهذا القدر أم سيتم إعادة الأمور إلى الوضع السابق.

وأشارت الصحيفة المحلية بسبتة، إن هذا التخفيف في الإجراءات يُحتمل أنه ناتج عن لقاءات تجري بين ممثلين للسلطات المحلية بسبتة ونظرائهم المغاربة.

ويُتوقع أن يتم إيجاد حلول للمشاكل العبور في باب سبتة في مقبل الأيام، خاصة بعد تصريح المدير العام للجمارك المغربي، نبيل لخضر، بأن هناك لقاءات واجتماعات مع نظراء إسبان لإيجاد الحلول الكاملة.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار