القطاع الصحي بطنجة يتعزز بوحدة جديدة للتكفل بمرضى كوفيد 19
ads980-250 after header


الإشهار 2

القطاع الصحي بطنجة يتعزز بوحدة جديدة للتكفل بمرضى كوفيد 19

إشهار مابين الصورة والمحتوى

 تم اليوم الخميس بطنجة افتتاح وحدة صحية ميدانية داخل مستشفى محمد السادس من أجل التكفل بالحالات المتوسطة والخطيرة لمرضى كوفيد 19.

وتتكون الوحدة الميدانية، التي تم تشييدها وتجهيزها في أقل من أسبوع، من 48 سريرا في غرف فردية مجهزة بآلات دعم التنفس وأجهزة مراقبة الوظائف الحيوية، حيث ستخصص لاستقبال المرضى الذين يتطلب وضعهم الصحي تزويدا مباشرا بالأوكسجين.،

وستمكن الطاقة الاستيعابية لهذه الوحدة  السلطات الصحية من التكفل بمرضى كوفيد 19 الذين يتوافدون على مستشفيات طنجة في الآونة الأخيرة، وهي وحدة مخصصة للتكفل بأصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن من الذين يتطلب وضعهم الصحي عناية مركزة.

 وستساهم هذه الوحدةإالوحدة في تخفيف   الضغط على أقسام الإنعاش التي تبلغ طاقتها الاستيعابية 73 سريرا، وبالتالي ترك أسرة أقسام الإنعاش إلى المرضى الذين يتطلب وضعهم الصحي خدمات الإنعاش.

كما سيتم في الوحدة الميدانية فرز الحالات، حيث سيتم الاحتفاظ بالحالات التي تحتاج فقط إلى المراقبة الطبية، بينما سيتم نقل الحالات الخطيرة والحرجة إلى أقسام الإنعاش الثلاثة المتواجدة بمدينة طنجة.

وأشارت المصدر ذاته أن وحدة العناية المركزة مجهزة بالأوكسجين وكافة الأجهزة التي تمكن من مراقبة المريض والتكفل به على أحسن وجه، وسيشرف طاقم طبي وتمريضي من المركز الاستشفائي الجامعي بطنجة على الوحدة.

كما يتمكن  هذه الطاقة الاستيعابية الإضافية  من الاشتغال والتكفل بالمرضى على أحسن وجه، وبالتالي على المواطنين ضرورة احترام الإجراءات الاحترازية باعتبارها أفضل وسيلة للحد من زيادة عدد الحالات، وبالتالي خفض عدد الحالات الحرجة.

وأبرز مدير مستشفى محمد السادس، منير المراكشي، أن المستشفى تعزز بهذه المصلحة الميدانية المخصصة للتكفل بمرضى كوفيد 19 الذين يتطلب وضعهم الصحي العناية المركزة، موضحا أنها ستستقبل المرضى الذين يحتاجون إلى الأوكسجين.

وبعد أن ذكر بأن تجهيز هذه الوحدة تم في ظرف وجيز، أبرز الدكتور المراكشي أن التزام المواطنين بالإجراءات الوقائية (التباعد الجسدي، لبس الكمامة الواقية …) سيدعم جهود السلطات المحلية والصحية للتصدي للوباء.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار