بالتفصيل.. هذا ما حقّقه ميناء طنجة المتوسط خلال 2019
ads980-250 after header


الإشهار 2

بالتفصيل.. هذا ما حقّقه ميناء طنجة المتوسط خلال 2019

إشهار مابين الصورة والمحتوى

كشف ميناء طنجة المتوسط بالتفصيل، المنجزات التي حققها هذا المركب الضخم على مدار 2019، وهي السنة التي عرفت دخول ميناء طنجة المتوسط 2 لحيز الخدمة إلى جانب الأول.

وبدءا بالحاويات، فإن طنجة المتوسط تمكن من تسجيل نموا بنسبة زائد 38 في المائة بعد ‏انطلاق تشغيل العمليات المينائية ‏لميناء طنجة المتوسط 2، بلغ عدد الحاويات المعالجة بالمركب المينائي 4.801.713 حاوية من حجم 20 قدما خلال عام 2019، أي بنمو استثنائي يعادل 38 في المائة مقارنة مع عام 2018.

وبخصوص حركة السيارات، فقد تجاوز عتبة نصف مليون عربة جديدة خلال عام 2019، حيث تمت معالجة 500.465 عربة بالمحطتين المخصصتين للعربات بميناء طنجة المتوسط، وهو ما يعادل ارتفاعا بنسبة 5 في المائة مقارنة مع عام 2018. ويضم هذا الرقم 380.784 عربة خاصة برونو، من بينها 349.050 عربة موجهة للتصدير. بينما تمت معالجة 112.857 عربة بمحطة الاستخدام المشترك.

وتميز عام 2019 بانطلاق صادرات عربات شركة PSA عبر ميناء طنجة المتوسط والقادمة من مصنع الشركة بالقنيطرة.

وبخصوص النقل عبر الشاحنات، فقد ‏سجل ‏ارتفاعا، حيث تمت معالجة 357.214 شاحنة للنقل الدولي الطرقي سنة 2019 بميناء طنجة المتوسط، أي بنمو نسبته 9 في المائة مقارنة مع سنة 2018. وتتكون الصادرات أساسا من المنتجات الصناعية و ‏الفلاحية والغذائية.

أما حركة المسافرين، فقد بقيت مستقرة خلال عام 2019 بعبور ما مجموعه 2.775.402 مسافر (ناقص 1 في المائة) و697.324 عربة (زائد 1 في المائة) مقارنة مع سنة 2018.

وفيما يخص حركة نقل البضائع السائبة السائلة والصلبة، فقد شهدت نموا بنسبة 7 في المائة مقارنة مع عام 2018. حيث بلغ مجموع البضائع المعالجة 6.349.154 طنا من المحروقات المعالجة.

أما حركة نقل البضائع السائبة (VRAC) الصلبة، فقد بلغت 258.340 طنا، أي بزيادة بنسبة 2 في المائة. وهو أداء يعزى بالأساس إلى نمو نقل الفولاذ وشفرات المراوح الرياحية.

حركة الملاحة البحرية بدورها عرفت ارتفاعا خلال عام 2019، حيث رست بميناء طنجة المتوسط 14.305 سفينة، بزيادة بنسبة 7 في المائة عن عام 2018. بفضل وضع نظام لتجويد تدبير عمليات الرسو ‏للسفن، استقبل ميناء طنجة المتوسط حوالي 800 ‏سفينة (يفوق طولها 299 مترا) بزيادة تعادل 9,9 في المائة عن العام الذي قبله.

كما شهد ميناء طنجة المتوسط انضمام وحدات جديدة بالمنطقة اللوجستيكية المينائية، حيث ‏سجل عام 2019 بداية نشاط 10 فاعلين جدد بالمنطقة اللوجستيكية المينائية بطنجة المتوسط، من بينهم فاعلين دوليين كDHL و NIPPON EXPRESS و KASAI.

و‏تكرس مختلف هذه المنجزات، حسب بلاغ صادر من هيئة الميناء،  مكانة طنجة المتوسط كمنصة مفضلة في خدمة الاقتصاد الوطني، وكمركز لوجستيكي رئيسي للمبادلات العالمية.


ads after content

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار