تلميذة في مقتبل العمر تضع حدا لحياتها بطريقة مؤلمة بإقليم شفشاون
ads980-250 after header


الإشهار 2

تلميذة في مقتبل العمر تضع حدا لحياتها بطريقة مؤلمة بإقليم شفشاون

إشهار مابين الصورة والمحتوى

وضعت تلميذة حدا لحياتها بطريقة مؤلمة، أول أمس الإثنين، بتناولها لسم الفئران، بمنطقة بني أحمد التابعة لإقليم شفشاون.

وحسب مصادر جمعوية بإقليم شفشاون لـ”طنجة24″، فإن التلميذة المعنية بالأمر كانت تدرس بالثانوية، وقد قامت بتناول أقراص تُستعمل في قتل القوارض دون انتباه من أسرتها.

وقد جرى نقلها إلى مستشفى محمد الخامس بمدينة شفشاون، في محاولة لإنقاذ حياتها، إلا أنها فارقت الحياة بعد وقت قصير من وصولها إلى المستشفى.

وقامت عناصر الدرك الملكي، بفتح تحقيق لتحديد اسباب إقدام التلميذة على إنهاء حياتها بهذه الطريقة المأساوية والمؤلمة.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار