جلسة الاستنطاق في قضية الطفل عدنان تنتهي بإيداع المتهمين سجن طنجة
ads980-250 after header


الإشهار 2

جلسة الاستنطاق في قضية الطفل عدنان تنتهي بإيداع المتهمين سجن طنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف بطنجة؛ الاثنين؛ بإيداع المتهم في جريمة قتل الطفل “عدنان بوشوف” ورفاق المتهم الثلاثة؛ رهن الاعتقال الاحتياطي بسجن طنجة؛ في انتظار الشروع في التحقيق التفصيلي حول هذه القضية.

وكان المتهمون الأربعة؛ قد مثلوا في وقت سابق من نفس اليوم؛ أمام الوكيل العام للملك بذات المحكمة؛ قبل إحالته على قاضي التحقيق الذي قرر تأجيل البث في القضية حتى تاريخ لاحق.

يواجه المتهم الرئيسي في الملف؛ تهما تتعلق بارتكاب جريمة الاختطاف والحجز وهتك العرض والقتل عن طريق الخنق مع سبق الإصرار والترصد، فيما يُتابع الثلاثة الآخرون بالتستر عن الجريمة وعدم التبليغ عنها.

وتزامنت جلسة الاستنطاق التمهيدي التي شهدت حضور كل من والدي الطفل عدنان ووالدي الجاني؛ مع توافد حشد من الحقوقيين والمحاميين الذين يتجه اغلبهم لمؤازرة أسرة الضحية والترافع لصالح إنزال أقصى العقوبات بالمتهم.

وقال المنسق الجهوي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، عبد السلام الشعباوي، أن هيئة الدفاع التي انتدبتها العصبة في هذا الملف، ما تزال تنتظر نتائج أخرى قد يكشف عنها التحقيق، سواء في المراحل التي تتولاها الشرطة القضائية أو في مرحلة تعميق البحث الذي يقوم به قاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف.

وأعرب الشعباوي، في تصريحات لجريدة طنجة 24 الإلكترونية، عن الثقة في العدالة خصوصا بعدما تم إلقاء القبض على المجرم، متمنيا أن ينتهي التحقيق بإثبات ما ينصف الضحية وعائلته المتضررة جراء هذه الجريمة البشعة.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار