خروقات و”فضائح” جامعة عبد المالك السعدي بدأت في 2014!
ads980-250 after header


الإشهار 2

خروقات و”فضائح” جامعة عبد المالك السعدي بدأت في 2014!

إشهار مابين الصورة والمحتوى

كشف مصدر مطلع بجامعة عبد المالك السعدي ل”طنجة24″ أن الفضيحة التى فجرها مؤخرا متصرف من الدرجة الثانية، والتي تتعلق بخروقات التوظيف وتسجيل الطلبة في الماستر والزيادة في النقط بتقديم الرشاوي، ليس وليدة هذه السنة أو التي قبلها.

وأضاف ذات المتحدث، أن هذه الخروقات أو “الفضائح” حسب تعبيره، بدأت منذ سنوات طويلة، لكن بوادر احتمالية تفجرها بدأت في سنة 2014، بعدما قدمت لجنة وزارية خاصة من العاصمة الرباط للتحقيق في بعض خروقات التوظيف.

وكان عدد من المسؤولين بالجامعة انذاك متهمين بالقيام بتوظيفات “مشبوهة” لعدد من المقربين، لكن التحقيق بعد ذلك لم يسفر عن اي قرارات واضحة بخصوص المتهمبن لتدخل القضية طي النسيان، في الوقت الذي كان بإمكانها أن تطيح بالعديد من “الرؤوس الكبيرة”.

وأشار ذات المصدر، أن المحسوبية والزبونية دائما كانت حاضرة في عدد من المباريات، ولطالما كانت ساحات كليات جامعة عبد المالك السعدي مسرحا للعديد من الاحتجاجات في هذا المضمار.

وأنهى المصدر نفسه حديثه، أن هناك تخوفات من الغيورين على جامعة علد المالك السعدي أن تنتهي التحقيقات في الفضيحة الأخيرة إلى النسيان وإقفال القضية كأن شيئا لم يحدث.

 


ads after content

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار