دعماً للاحتجاجات.. لاعبو إيران يمتنعون عن أداء النشيد الوطني
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600



الإشهار 2

دعماً للاحتجاجات.. لاعبو إيران يمتنعون عن أداء النشيد الوطني

إشهار مابين الصورة والمحتوى

قرر لاعبو منتخب إيران عدم ترديد النشيد الوطني، قبل مباراتهم الافتتاحية في كأس العالم لكرة القدم ضد إنجلترا الاثنين، في إشارة دعم للاحتجاجات في بلادهم.

والتزم جميع اللاعبين في التشكيلة الأساسية الصمت أثناء عزف النشيد الوطني في استاد خليفة الدولي، فيما تعالت صيحات الجمهور الإيراني في المدرجات أثناء عزف النشيد، وأعرب بعضهم عن عدم رضاه في هذا الصدد، كما أفادت وكالة “رويترز”.

واندلعت احتجاجات في إيران منذ أكثر من شهرين، بعد وفاة الشابة مهسا أميني (22 عاماً) أثناء احتجازها لدى “شرطة الأخلاق”، بعد اعتقالها لاتهامها بارتداء ملابس “غير لائقة”.

وحجب التلفزيون الإيراني صور اللاعبين خلال البثّ الحيّ لعزف النشيد الوطني، قبل المباراة، علماً أن التشكيلة خسرت تعاطف كثيرين من الإيرانيين في الداخل، إذ اتهموها بالتحيّز إلى حملة “القمع” التي يشنّها النظام ضد المتظاهرين.

وعشية المباراة ضد إنجلترا، بات كابتن المنتخب إحسان حاج صفي أول لاعب من الفريق يتحدث عن المحتجين، قائلاً: “نحن معهم وندعمهم ونتضامن معهم”.

وآثر اللاعبان كريم أنصاري ومرتضى بورعلي كنجي الامتناع عن الإجابة عن أسئلة الجمعة الماضي، لإظهار تضامنهم مع النساء في إيران، فيما اعتبر اللاعب علي رضا جهانبخش أن هذه الأسئلة تستهدف تشتيت الفريق.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار