سلطات سبتة تدرس “احتمالية” إقامة عيد الأضحى في المدينة
ads980-250 after header


الإشهار 2

سلطات سبتة تدرس “احتمالية” إقامة عيد الأضحى في المدينة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

لازال الجمعيات والهيئات الممثلة للمسلمين في مدينة سبتة المحتلة، تواصل محاولاتها وضغوطاتها على السلطات المحلية من أجل التراجع عن قرار إقامة عيد الأضحى في المدينة بسبب الخوف من عودة فيروس كورونا إلى المدينة.

وحسب مصادر إعلامية محلية، فإن لقاء أخر جمع بين ممثلي الهيئات الإسلامية بالمدينة بممثلين للحكومة، من أجل تدارس التراجع عن القرار وإقامة شعيرة الأضحى وفق تدابير احترازية.

وأضافت المصادر ذاتها، أن ممثلي الهيئات الإسلامية، قدمت ضمانات للسلطات المحلية، من أجل إقامة عيد الأضحى في ظروف وقائية للتصدي لاحتمالية ظهور حالات جديدة بفيروس كورونا.

وقالت المصادر الإعلامية، أن السلطات المحلية لازالت لم تلغي قرارها السابق، لكنها وعدت بتدارس مطالب الهيئات الإسلامية، وقد تسفر الأيام المقبلة عن القرار النهائي.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن سبتة لم تسجل أي إصابة جديدة بفيروس كورونا منذ حوالي شهر، كما أن جميع الماصابين تعافوا كليا من فيروس كورونا، وتوفي 4 أشخاص فقط منذ أزيد من شهرين.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار