في مواجهة كندا .. كتيبة “أسود الأطلس” عازمة على حسم العبور للدور المقبل
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600



الإشهار 2

في مواجهة كندا .. كتيبة “أسود الأطلس” عازمة على حسم العبور للدور المقبل

إشهار مابين الصورة والمحتوى

قبل يوم واحد من المباراة الحاسمة التي ستجمع المنتخب الوطني ونظيره الكندي لحساب الجولة الثالثة والأخيرة لدور المجموعات لكأس العالم قطر 2022، تسود أجواء من التفاؤل والعزم داخل الفريق الوطني المغربي من أجل تحقيق نتيجة إيجابية تضمن التأهل لدور الثمن.

فعلى أرضية ملعب “الثمامة” ، الذي تجرع فيه “الشياطين الحمر” مرارة الهزيمة أمام الأسود، يواجه المنتخب المغربي نظيره الكندي وكله إصرار على تحقيق الانتصار والتأهل بغض النظر عن نتيجة لقاء المنتخبين البلجيكي والكرواتي.

وتخوض العناصر الوطنية، هذه المباراة الهامة بمعنويات عالية منتشية بفوزها على منتخب بلجيكا بهدفين دون رد برسم الجولة الثانية، وبتعادل ثمين أمام كرواتيا (0-0) في الجولة الأولى ، الشيء الذي سيمنح مجموعة الناخب الوطني وليد الركراكي ثقة وإرادة قويتين لتقديم مباراة جيدة أمام كندا التي ودعت منافسات المونديال بعد هزيمتها الثانية أمام كرواتيا.

ويدرك الفريق الوطني، الذي يتمتع بحظوظ كبيرة لبلوغ الدور الموالي، الأهمية التي تكتسيها مباراته الأخيرة ما سيدفعه الى خوضها بإرادة قوية لتحقيق نتيجة الفوز على الرغم من أن التعادل يكفيه للتأهل، وحتى الخسارة في حال فوز منتخب كرواتيا على بلجيكا أو تعادلهما، حيث سيظل وصيفا للمجموعة برصيد 4 نقاط، ومتقدما بفارق الأهداف على بلجيكا. وتتطلع النخبة الوطنية ، التي أبانت عن أداء جيد ومستوى عال في المباراتين السابقتين، إلى تحقيق حلم المغاربة عبر ضمان العبور إلى الدور ثمن النهائي للمرة الثانية في تاريخها، بعد إنجاز كأس العالم التاريخي بالمكسيك سنة 1986 .

وعلى الرغم من طموحات “أسود الأطلس” ، فإن مباراتهم ستكون مختلفة أمام كندا التي ستخوض اللقاء متحررة من الضغط وليس لديها ما تخسره بعد إقصائها من البطولة ، مما يستدعي تحلي كتيبة الركراكي بالفعالية والنجاعة وتكرار الأداء الجيد والروح القتالية التي ظهرت بها أمام كرواتيا وبلجيكا، بغية تحقيق الفوز وتفادي المفاجآت.

ووعيا منها بقوة المباراة وضرورة اخذها بما يكفي من الحيطة الحذر ، كان لاعب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم بلال الخنوس، قد أكد أن النخبة الوطنية على أتم الاستعداد لخوض المباراة التي ستجمع المنتخبين بنفس الأداء والروح القتالية التي أبان عنها اللاعبون في مباراتهم ضد كرواتيا وبلجيكا.

وأضاف الخنوس ، في تصريح صحفي قبيل الحصة التدريبية لأسود الأطلس مساء الاثنين ، أن العناصر الوطنية جاهزة لتحقيق نتيجة الفوز في هذه المباراة الهامة وحسم بطاقة التأهل إلى الدور الثاني.

وتابع أن اللاعبين ، الذين قدموا مستوى عال وأداء جيد في مباراة بلجيكا، عازمون على تحقيق الفوز والظفر بنقاط المباراة وبالتالي إسعاد الجماهير المغربية التي لم تتوان عن دعمها للفريق المغربي.

وإستطرد قائلا إن اللاعبين خاضوا مباراتهم ضد بلجيكا بشكل رائع خاصة في الشوط الثاني، كما كانت لديهم رغبة كبيرة في تحقيق الفوز، معتبرا أن مباراة كندا محطة هامة لحسم التأهل إلى الدور المقبل.

من جانبه، قال اللاعب أنس الزروري إن الفوز الذي حققته العناصر الوطنية أمام منتخب بلجيكا سيشكل حافزا ودعما قويا للمنتخب المغربي لخوض اللقاء القادم بنفس الروح القتالية وتقديم مستوى جيد لتحقيق نتيجة الفوز والتأهل إلى الدور الثاني.

وأضاف أن الفوز الثمين أمام بلجيكا سيمنح العناصر الوطنية ثقة كبيرة لخوض مباراة كبيرة وتحقيق نتيجة جيدة تدخل الفرحة على قلوب المغاربة.

ويتصدر المنتخب الكرواتي إلى جانب المنتخب المغربي ترتيب المجموعة السادسة برصيد 4 نقاط، متقدما على المنتخب البلجيكي (3 نقاط)، فيما ظل المنتخب الكندي في المركز الأخير بدون رصيد.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار