لتحقيق المنا.عة.. إسبانيا تستعد لإستقبال 1.7 مليون جر.عة من لقا.ح كور.ونا كل أسبوع
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

لتحقيق المنا.عة.. إسبانيا تستعد لإستقبال 1.7 مليون جر.عة من لقا.ح كور.ونا كل أسبوع

إشهار مابين الصورة والمحتوى

أعلنت وزيرة الصحة الاسبانية كارولينا دارياس، أمس الاثنين، أن إسبانيا ستتلقى، أسبوعيا، 1,7 مليون جرعة من لقاح شركة “فايزر” المضاد لفيروس “كورونا”، وذلك اعتبارا من 26 أبريل وطيلة شهر ماي المقبل.

وكتبت دارياس، في تغريدة على “تويتر”، إن 1,2 مليون جرعة من هذا اللقاح وصلت هذا الأسبوع إلى إسبانيا مما سيسرع حملة التطعيم وينقذ الأرواح، ويساهم بالتالي في العودة إلى الحياة الطبيعية في الأشهر المقبلة.


وأكدت وزيرة الصحة أن هدف الوصول إلى تطعيم 70 في المائة من السكان بحلول الصيف المقبل أصبح في متناول اليد، مشيرة إلى ضرورة “التطعيم بدون هوادة مع إعطاء جميع الآليات للجهات التي تتمتع بنظام الحكم الذاتي حتى تتمكن من مواصلة عملية التلقيح”.

وكان بيدرو سانشيز رئيس الحكومة الإسبانية قد أعلن، في وقت سابق، أن تحقيق هدف تلقيح 70 في المائة من السكان بحلول الصيف المقبل يتطلب الإسراع في عملية التطعيم، مسجلا أنه “خلال الشطر الثاني سوف تتسارع عملية التلقيح بشكل كبير وسنعمل على توحيد جهودنا للتطعيم بلا هوادة وهذه هي المهمة الرئيسية للحكومة لأن كل شخص يتم تطعيمه هو شخص محمي من التطور الكارثي لهذا المرض وبالتالي يتم إنقاذ حياته”.

يشار إلى أنه بعد الانخفاض التاريخي بنسبة 10,8 في الناتج المحلي الإجمالي الإسباني في عام 2020 بسبب تعليق مختلف الأنشطة الاقتصادية الأساسية لعدة أشهر، وكذا بسبب التدابير والقيود المعتمدة لمواجهة انتشار الجائحة، لاسيما في قطاع السياحة تعتمد إسبانيا حاليا على حملة التطعيم من أجل إعادة الانتعاش وتحقيق النمو المأمول للاقتصاد الوطني.


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار