مؤتمر الأطراف المتوسطية حول المناخ يلتئم مجددا في مدينة طنجة العام القادم
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600



الإشهار 2

مؤتمر الأطراف المتوسطية حول المناخ يلتئم مجددا في مدينة طنجة العام القادم

إشهار مابين الصورة والمحتوى

أعلن مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، اليوم السبت، عن إطلاق التحضير لتنظيم نسخة جديدة لمؤتمر الأطراف المتوسطية “ميد كوب-المناخ” في دورته الثالثة، التي ينتظر أن تحتضنها مدينة طنجة العام القادم.

وأشار بلاغ للمجلس، تلقت جريدة طنجة 24 الإلكترونية نسخة منه، إلى أن الإعلان عن إطلاق هذه التحضيرات يأتي “تتويجا لمشاركة وفد مجلس جهة طنجة -تطوان -الحسيمة في فعاليات مؤتمر الأطراف حول التغيرات المناخية في دورته السابعة والعشرين”، الذي اختتمت أشغاله، السبت، بمدينة شرم الشيخ المصرية.

وستنظم النسخة الثالثة لهذه التظاهرة المناخية، في تاريخ سيعلن عنه في وقت لاحق، من طرف مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة ومؤسسة دار المناخ، بتعاون مع عدد من الهيئات والمنظمات الوطنية و الدولية.

ومن شأن النسخة القادمة لهذا المؤتمر المتوسطي، على غرار النسخة السابقة التي احتضنتها مدينة طنجة سنة 2016، أن تشكل مناسبة أخرى للتعبير عن صوت المنطقة المتوسطية الكبيرة وخصوصيتها، التي أصبحت تعتبر على نحو متزايد “محورا مناخيا”، وإدراج هذا الصوت ضمن أجندة الحلول، مع العمل على ربط تطوير أهداف التنمية المستدامة بتثمين المبادرات المحلية الجيدة.

كما يشكل هذا المؤتمر فرصة لتسليط الضوء على التجربة المغربية في مجال التنمية المستدامة، سواء على مستوى الاختيارات الكبرى في مجال السياسات العمومية أو على مستوى التجارب الناجحة في مجال النجاعة الطاقية أو الحفاظ على الحميلات البيئية الهشة (مناطق الواحات والمناطق الرطبة)، أو على مستوى الطاقات البديلة من خلال المخطط الوطني لتطوير الطاقة الشمسية”.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار