مجلس جهة طنجة يصادق على المساهمة في إحداث بديل باب سبتة بالفنيدق
ads980-250 after header


الإشهار 2

مجلس جهة طنجة يصادق على المساهمة في إحداث بديل باب سبتة بالفنيدق

إشهار مابين الصورة والمحتوى

صادق مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، خلال دورته العادية لشهر يوليوز 2020، على المساهمة بغلاف مالي قيمته 80 مليون درهم، لتنفيذ اتفاقية لإحداث منطقة للأنشطة الاقتصادية بعمالة المضيق الفنيدق.

وتهدف الاتفاقية؛ حسب المقرر الصادر عن الدورة العادية لشهر يوليوز 2020 و الذي تبلغ كلفته الاجمالية 200 مليون درهم، إلى تحسين جاذبية الوجهات في عمالة المضيق الفنيدق وإقليم تطوان من أجل استيعاب المزيد من الاستثمارات الخاصة الوطنية والعالمية،

كما تتوخى الاتفاقية، دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية والحضرية والسياحية التي تشهدها عمالة المضيق الفنيدق وإقليم تطوان ؛ من خلال تعزيز العمالة وخلق فرص ريادة الأعمال لسكان المنطقة.

ويندرج هذا المشروع في إطار البرنامج المندمج للتنمية الاقتصادية والاجتماعية لإقليم تطوان وعمالة المضيق الفنيدق الذي يبلغ إجمالي قيمته 400 مليون درهم، الذي يروم إلى إنعاش الاستثمار من أجل خلق فرص الشغل وتحسين الظروف الاقتصادية والاجتماعية للساكنة المستهدفة، خاصة النساء والشباب.

كما تنضاف إلى مساهمة مجلس الجهة (80 مليون درهم) في هذا المشروع الذي سيتم تنزيله خلال الفترة ما بين سنتي 2020 و 2022، كل من مساهمات كل من وزارة الداخلية (70 مليون درهم)، ووزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي والأخضر (40 ملبون درهم)، ووكالة تنمية أقاليم الشمال (10 ملايين)


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار